محلي

القوات “السودانية الليبية” تُحرر 19 سودانيًا و3 أجانب كانوا في طريقهم إلى ليبيا من قبضة عصابة للإتجار بالبشر

أوج – الخرطوم
تمكنت القوات المشتركة السودانية الليبية، بالولاية الشمالية، من تحرير 19 مواطنًا سودانيًا، و13 أجانب من قبضة عصابة للاتجار بالبشر، بمنطقة المثلث الحدودية، كانوا في طريقهم إلى ليبيا على متن عربتين من نوع تويوتا تندرا.

وكشف قائد القوات المشتركة السودانية الليبية بالولاية الشمالية، العقيد أنور عبد الله محمود، في تصريحات لوكالة الأنباء السودانية، طالعتها “أوج”، أن هذا الإنجاز تحقق بجهود ويقظة ومتابعة القوات المشتركة السودانية الليبية التي ظلت تعمل في مكافحة ظاهرة الاتجار بالبشر والحد من الهجرة غير الشرعية.

وفي ذات السياق، أكد رئيس شعبة استخبارات القوات المشتركة السودانية الليبية، المقدم ملاذ حسن محمد سرور، أن تحرير هؤلاء الأشخاص من قبضة عصابة الإتجار بالبشر جاء بعد توفر المعلومات الكافية والرصد الدقيق لتحركات هذه المجموعة من قبل القوات المشتركة السودانية الليبية.

وأشار إلى مواصلة جهودها وتحقيق إنجازاتها في مجال حماية حدود الولاية الشمالية والحد من ظاهرة الاتجار بالبشر والهجرة غير الشرعية وملاحقة المبعدين من ليبيا، موضحًا أن العام الجاري شهد تزايدًا كبيرًا في الهجرة غير الشرعية، مشيرًا إلى أن القوات المشتركة السودانية الليبية قامت بتقديم كافة المساعدات الإنسانية للذين تم تحريرهم من قبضة عصابة الإتجار بالبشر.

وتمر ليبيا بأزمة سياسية عسكرية مستمرة، منذ العام 2011م، حيث يتنازع على السلطة حاليًا طرفان، هما؛ حكومة الوفاق غير الشرعية، بقيادة فائز السراج، والطرف الثاني، الحكومة المؤقتة، والتي يدعمها مجلس النواب المنعقد في مدينة طبرق.

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق