محلي

الشاطر يسخر من تصريحات “ويليامز” ويحذر من مؤامرة يحيكها مجلس الأمن بشأن ليبيا

سخر عبد الرحمن الشاطر، عضو ما يسمى بالمجلس الأعلى للدولة، من تصريحات ستيفاني ويليامز، مبعوثة الأمم المتحدة للدعم في ليبيا بالإنابة، والتي أشارت فيها إلى معاقبة من يعترض على مخرجات الحوار السياسي في ليبيا.
قائلا في تغريدة له عبر حسابه على موقع التواصل الاجتماعي تويتر:” الأبلة تهدد بمعاقبة من يعترض على مخرجات الحوار السياسي” في إشارة لـ”ويليامز”.
وأضاف الشاطر، يبدو أنها مؤامرة بتوقيع مجلس الأمن، بعدما سبقتها كل من روسيا والصين، بمنع نشر التقرير المتضمن، الدول التي اخترقت حظر السلاح المفروض على ليبيا، والمحصلة وفق قوله حلولا جائرة على الليبيين.
يذكر أن ويليامز، تحدثت في الفترة الأخيرة كثيرا عن الوضع في ليبيا وقالت: نتابع يوميا مظاهرات غاضبة تخرج في الشرق والغرب ومسيرات في الجنوب تطالب بالخدمات الأساسية والماء والكهرباء والوقود والأجور في بلد يفترض أن لديه من الموارد ما يكفيه.
وأضافت أن هذا الوعي الشعبي في نظري، لا يمثل فقط ورقة ضغط على الأجسام التنفيذية الحالية من أجل الحصول على هذه الخدمات، بل أيضا يطالب بحلول للأزمة القائمة وإنهاء للفترات الانتقالية المتعاقبة والانقسام المؤسساتي الذي تعاني منه ليبيا.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق