محلي

الشاطر: موافقة السراج وباشاغا والمشري على الحوار مع حفتر.. خيانة للوطن

رفض عبد الرحمن الشاطر، عضو ما يسمى بالمجلس الأعلى للدولة، مشاركة السراج وباشاغا والمشري، في حوار مع حفتر واعتبره خيانة للوطن و”بلع” لتصريحات سابقة بعدم الجلوس معه
وقال الشاطر في تغريدتين، عبر موقع التواصل الاجتماعي “تويتر”، أن الأزمة في ليبيا لا يعالجها الجلوس مع ما أسماه “المتمرد” الذي لو تمكن من احتلال طرابلس لكانوا فريسة له.
وأضاف الشاطر: إن تقاسم السراج وباشاغا، للمناصب مع حفتر، يعني أنهم شركاء لما أسماه بـ “سارق ولص ومجرم”.
وأردف الشاطر: ما تفعلونه بعيد عن السياسة، وقريب من خيانة الوطن.. ارغوا وازبدوا أيام العدوان على طرابلس بأن لا مكان لحفتر في أي حوار قادم ولا مع شركائه في جرائمه بالمطلق.
جدير بالذكر، أن هناك زخما سياسيًا حول الأزمة الليبية ما بين اجتماعات في القاهرة وأخرى بالمغرب وتحضيرات لاجتماع موسع في جنيف أكتوبر المقبل.

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق