محلي

السيسي: هناك أطرافا إقليمية أرسلت الإرهابيين لليبيا لأوهام استعمارية ولّي عهدها

أكد الرئيس المصري عبدالفتاح السيسي أن مصر ستتصدى لأي تجاوز لخط سرت الجفرة.
وقال السيسي في كلمته أمام الجمعية العامة للأمم المتحدة الـ75، مساء الثلاثاء، إن «تجاوز الخط الأحمر ممثلا في خط سرت الجفرة مصر ستتصدى له دفاعا عن أمنها القومي وسلامة شعبها».
وأضاف «تداعيات الأزمة في ليبيا لا تقتصر على الداخل الليبي، لكنها تؤثر على أمن دول الجوار والاستقرار الدولي».
وتابع أن «مصر حريصة على إرساء السلم والأمن الدوليين ليشمل تجنيب الشعوب ويلات النزاعات المسلحة».
وأكد السيسي أن هناك أطرافا إقليمية تعمدت إرسال الإرهابيين إلى ليبيا، مشددا على أن مصر ستدعم ” ليبيا في حربها ضد الإرهاب والمليشيات ووقف التدخل السافر من بعض الأطراف الإقليمية التى عمدت إلى جلب المقاتلين الأجانب إلى ليبيا تحقيقا لأطماع معروفة.. وأوهام استعمارية ولى عهدها”.
وشدد السيسي، على محاسبة الدول التي تخترق القرارات الدولية، وقال إن مصر حريصة على إرساء السلم والأمن الدوليين، وإن بلاده تدعو إلى تبني نهج يحقق الأمن والاستقرار.
كما طالب بضرورة محاسبة الدول التي تخترق القرارات الدولية، مثل الدول التي تساهم بنقل الإرهابيين إلى سوريا وليبيا.
وأعرب عن تمسك مصر بمسار التسوية السياسية.. بقيادة الأمم المتحدة على أساس الاتفاق السياسى الموقع بالصخيرات ومخرجات مؤتمر برلين و”إعلان القاهرة”، مجددا الدعوة لكل الأطراف للعودة إلى المسار السياسى بغية تحقيق السلام والأمن والاستقرار.. الذى يستحقه شعب ليبيا الشقيق”.

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق