محلي

الخطوط الإفريقية بنغازي: إدارة طرابلس أهدرت 100 ألف دولار على “أوسكار ليبيا” وسنلاحقها قضائيًا

أوج – بنغازي
أدان فرع شركة الخطوط الجوية الإفريقية بالمنطقة الشرقية، ما اعتبرها “سياسة تبديد الأموال المتواصلة من قبل الإدارة غير الشرعية في طرابلس”، وآخرها مشاركتها في دعم أحد المهرجانات المنافية للعادات والدين والمقام بالعاصمة التونسية، تحت اسم “أوسكار ليبيا”.

وأشار في بيان طالعته “أوج”، إلى تقديم دعم مُقدر بحوالي 100 ألف دولار، في مقابل أن تكون شركة الخطوط الجوية الإفريقية إحدى رعاة هذا المهرجان، في ظل الظروف الراهنة وما تعانيه الشركة من عجز في سداد مرتبات موظفيها وتسديد ديونها المتراكمة.

وأضاف البيان: “بدلا من أن تُصرف هذه المبالغ في أوجه التنمية والتطوير بالشركة، نجدها تضيع في صنع ما نبذته الأخلاق والأعراف وتعاليم ديننا، أمام مسمع ومرأى الجميع”، متابعا: “يأتي في ظل العمل الممنهج والمستمر دون رادعٍ من قبل هذه المجموعة المتحكمة في مقدرات الشركة لتقويضها وإغراقها في وحل الإفلاس والتعثر، وفي ظل أيضًا ما تعانيه البلاد ككل من أزمة اقتصادية وظروف استثنائية”.

واعتبر أن تلك الأعمال المرفوضة صورة من صور خيانة الأمانة، واستغلال النفوذ الذي وفرته المليشيات بالعاصمة لهؤلاء، مضيفة: “إدارة فرع المنطقة الشرقية، تنظر بأسف لما وصل إليه اليوم، حال شركة الخطوط الإفريقية، جراء التصرفات العبثية واللامسؤولة من قبل الإدارة غير الشرعية في طرابلس، وتستنكر فعلهم المذموم، وتتطلع إلى إيقاف هذه المجموعة المتحكمة في الشركة ومحاسبتها”.

وأكد فرع شركة الخطوط الجوية الإفريقية بالمنطقة الشرقية أنه لن يقف مكتوف الأيدي تجاه ما يحدث من سلب ونهب واستهتار بأموال الشركة وسيلاحق المتورطين قضائيًا.

واستضافت تونس ليلة الخميس الماضي، مهرجان أوسكار ليبيا، الذي يهدف لتكريم المبدعين في مختلف المجالات، رغم المعاناة والحرب التي تشهدها ليبيا منذ تسعة أعوام.

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق