محلي

البعثة الروسية لدى الأمم المتحدة : الليبيون وحدهم هم من يقررون مستقبل بلادهم

أكدت البعثة الروسية لدى الأمم المتحدة، على ثبات موقفها من التسوية الليبية، المتمثل في موافقة جميع الأطراف الليبية، على تنفيذ كل القرارات المقترحة.
وقالت البعثة الروسية لدى الأمم المتحدة، في تغريدة عبر موقع التواصل الاجتماعي “تويتر”: “موقفنا الثابت في مقاربات التسوية الليبية، هو موافقة الأطراف على تنفيذ القرارات المقترحة”.
وبيّنت البعثة أن هذا هو المبدأ الأساسي المنصوص عليه في قرارات مجلس الأمن، وأن الليبيون وحدهم هم من يقررون مستقبل بلادهم، مؤكدة: “يجب تطبيق هذا المبدأ على جميع القرارات، بما في ذلك مراقبة وقف الأعمال العدائية، والاتفاق على ذلك، في إطار آليات الحوار، على أن يتم ذلك بناء على طلب وموافقة الأطراف الليبية”.
يأتي هذا بعد تصويت مجلس الأمن الدولي الثلاثاء، على مشروع قرار لتجديد عمل بعثة الأمم المتحدة للدعم في ليبيا، لمدة عام إضافي.
وقال مندوب المجلس الرئاسي لحكومة الوفاق غير الشرعية لدى الأمم المتحدة، طاهر السني في تغريدة له عبر “تويتر” أن المجلس أشار لتفعيل وقف إطلاق النار، ومراقبة وتوثيق انتهاكات حقوق الإنسان، ودعم الحوار السياسي والاقتصادي والأمني، تمهيداً للمسار الدستوري والانتخابات.
تجدر الاشارة الى ان ليبيا تعيش وضعا إنسانيا سيئا نتيجة الصراع الدموي على السلطة الذي بدأ منذ اغتيال القائد الشهيد معمر القذافي في العام 2011م، فيما يشهد الشارع الليبي حراكا واسعا يطالب بتولي الدكتور سيف الإسلام القذافي مقاليد الأمور في البلاد وإجراء انتخابات ومصالحة وطنية لعودة الأمن والاستقرار.

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق