محلي

الأردن ينفي علاقته بشركة تخترق حظر السلاح على ليبيا فرضت عليها عقوبات أوروبية.. ويقول:غير موجودة

قال الناطق الرسمي، باسم وزارة الخارجية وشؤون المغتربين الأردنية، ضيف الله الفايز، أن الأردن ملتزم بشكل كامل بقرارات حظر توريد السلاح إلى ليبيا. وليست له علاقة بما ورد أنه شركة أردنية في العقوبات الأوروبية، على ثلاث شركات تخترق حظر السلاح إلى ليبيا.
وأضاف ضيف الله الفايز، في تصريحات صحفية، أن شركة ميد ويف “med wave”، التي أشارت تقارير، إلى فرض الاتحاد الأوروبي عقوبات عليها لمساهمتها في خرق حظر السلاح المفروض على ليبيا، ليست شركة أردنية وغير مسجلة بالأردن.
وأشار ضيف الله الفايز، أنه تم الكشف من قبل الجهات المعنية على المكان المزعوم، أنه مقر الشركة في عمان حسب العنوان الوارد في الوثائق الأممية، وتبين أن لا وجود لهذه الشركة فيه. مشيرا إلى أن الكشف الميداني بين وجود شركة أخرى تستخدم تلك المكاتب وهي شركة ذات مسؤولية محدودة وهي مغلقة منذ العام 2013.
وكشف الفايز، أن ملكية الشركة تعود لشخصين أحدهما أردني وآخر من جنسية عربية تم إعلان إفلاسه لوجود مطالبات مالية بحقه في بلده الذي صادر أملاكه، كما يوجد بحقه مطالبات مالية وأحكام قضائية في الأردن.
مؤكدا على أن الموقف الأردني من الأزمة الليبية واضح تمامًا، وعمان تدعم كافة الجهود الرامية للتوصل لحل سياسي للأزمة الليبية.

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق