محلي

الأحد القادم.. لجنة تقصي الحقائق وسماع شهادة الشهود في قضية وليد أبوسلة

تواصلت فعاليات، قضية اعتداء مجموعة من رجال الأمن على الفنان الفوتوغرافي، والموظف بداخلية السراج، وليد أبوسلة، والذي تعرض للضرب من قبل مجموعة من رجال الشرطة، التابعين لمديرية أمن مصراتة. بعدما ذهب إلى مديرية الأمن، لتقديم شكوى عن بعض التجاوزات، التي يقوم بها مدير مكتب رئيس المديرية، فقام المدير و 7 رجال أمن آخرين بضربه وإهانته.

وقال أبوسلة، إنه سيحول واقعة الاعتداء عليه، إلى قضية رأي عام، علاوةً على اتباع الخطوات القانونية ليأخذ حقه وحتى لا تتكرر مثل هذه الاعتداءات.

وسلم المتهم الأول، نفسه الثلاثاء الماضي، بأمر من مدير الأمن، لمركز شرطة مصراتة لتوقيفه على ذمة التحقيق معه قبل إحالته للنيابة.

وتم أمس الخميس، إحالة المتهم الأول للنيابة العامة التي بدورها حققت معه بشأن القضية، ومددت فترة الحبس 6 أيام أخرى على ذمتها.

ومن المرتقب يوم الأحد القادم، أن يكون هناك سماع  لشهادة الشهود في القضية من الطرفين.

وتباشر لجنة تقصي الحقائق، التي كلفتها المديرية بناءً على توجيهات فتحي باشاغا، وزير داخلية السراج المفوض عملها بمركز شرطة المحجوب.

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق