محلي

اغاني عن الحشيش على انغام شيعية في معسكر سيدي بلال بجنزور

كشف تسجيل مرئي قيام مجموعة من المرتزقة السوريين في ليبيا وهم يتغنون على مخدر الحشيش على أنغام أنشودة “لبيك يا إمام” الشيعية .
التسجيل المرئي الذي تم تداوله عبر شبكة التواصل الاجتماعي تقول المطابقة الجغرافية له انه مقد التقط في الأكاديمية البحرية جنزور “سيدي بلال”، التي يتمركز بها المرتزقة السوريين الموالين لتركيا.
وكان مدير المرصد السوري لحقوق الإنسان، رامي عبد الرحمن، أكد في مداخلة عبر احدى الفضائيات الثلاثاء عودة نحو 1200 من مرتزقة الفصائل السورية الموالية لتركيا إلى سوريا، مُبررًا ذلك بانخفاض رواتب هؤلاء المرتزقة.
وذكر عبد الرحمن: “على ما يبدو فإن هناك تقدمًا في الحوار الليبي- الليبي وانتهت مهمة هؤلاء المرتزقة وأيضًا عادوا لأن رواتبهم جرى تخفيضها من 2000 دولار إلى 600 دولار .
وكانت إحصائيات سابقة للمرصد السوري، أفادت بأن اكثر من 17420 مرتزقاً من الجنسية السورية قد تم جلبهم الى ليبيا بينهم 350 طفلاً دون سن 18، وعاد منهم نحو 6000 إلى سوريا بعد انتهاء عقودهم في حين بلغ تعداد “الجهاديين” الذين وصلوا إلى ليبيا 10 آلاف.
وكانت تركيا قد قامت بإرسال الأسلحة والمرتزقة السوريين إلى ليبيا لدعم حكومة الوفاق غير الشرعية المدعومة من المليشيات والجماعات الإرهابية المسيطرة عليها حيث تستخدم أنقرة سفنًا عسكرية تابعة لها موجودة قبالة السواحل الليبية في عملياتها الاستعمارية وبما يخدم أهدافها المشبوهة تساعدها في ذلك حكومة الوفاق غير الشرعية التي تسيطر على طرابلس وتعيث فيها فسادًا.
كما تحظى المليشيات المسلحة في ليبيا بدعم عسكري من الحكومة التركية التي مولتها بأسلحة مطورة وطائرات مسيرة وكميات كبيرة من الذخائر، إضافة إلى ضباط أتراك لقيادة المعركة وإرسال الآلاف من المرتزقة السوريين للقتال إلى جانب المليشيات.

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق