محلي

إثر صدور تقارير دولية بمعاناة المهاجرين في ليبيا.. أعيان بئر الاشهب يرفعون الغطاء الاجتماعي عن تجار البشر

استنكر أعيان وشباب بلدية بئر الأشهب وأعضاء اللجنة التسييرية للبلدية، المعاملة غير الإنسانية التي يتعرض لها المهاجرين غير الشرعيين.

وأكد الأعيان في بيان لهم، رفعهم الغطاء الاجتماعي عن المهربين والمتاجرين بالبشر، مشددين على ضرورة احترام ميثاق القبائل بالبلدية، الذي تم التوقيع عليه عام 2014، والقاضي برفع الغطاء الاجتماعي وعدم حماية القبيلة للمتاجرين بأرواح البشر.

يشار إلى أن المنظمة الدولية للهجرة ومنظمة العفو الدولية أصدرتا تقريرين حول المأساة التي يعيشها المهاجرين في ليبيا، والصعوبات التي يتعرضون لها.

جدير بالذكر أن مسألة الاتجار بالبشر في ليبيا، وتلك الصعوبات التي تتحدث عنها المنظمات الدولية لم تكن موجودة قبل 2011، حيث كانت دولة القانون والحقوق.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق