محلي

إسماعيل ياشا العضو في حزب أردوغان يؤيد إخوان ليبيا في دعوات البعض لإستخدام السلاح ضد المتظاهرين

أعلن الكاتب التركي المعروف، إسماعيل ياشا، العضو في حزب العدالة والتنمية الحاكم في تركيا، عن تأيييده لما كتبه الإخواني الليبي إبراهيم قصودة وقال فيه، على موقعه على حسابه على موقع التواصل الاجتماعي تويتر: “ليبيا‬ مش مصر، بعد توفيق الله سلاحنا في أيدينا ولا نعترف بسلميتنا أقوى من الرصاص, ياما شفنا من شكالات وباذن الله مصيرهم تحت الأقدام، لامناص. حكومة الوفاق شرعيتنا”.
وعلق إسماعيل ياشا: صدقت أخي إبراهيم، الله يحفظكم ويحفظ ليبيا المختار!
قصودة كان يقصد بعبارة سلميتنا أقوى من الرصاص، تلك التي قالها الرئيس الإخواني المصري المخلوع محمد مرسي عندما خرجت المظاهرات نحوه وانتهى حكمه.
إسماعيل ياشا، يؤيد في تعليقه استخدام السلاح ضد المتظاهرين في طرابلس. حتى لايكون مصير حكومة السراج غير الشرعية في ليبيا ما كان مصير الإخوان في مصر.
وتكشف التغريدة، ما ينوي تنظيم الإخوان فعله في ليبيا الفترة القادمة.

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق