محلي

وكالة سورية: قادة المرتزقة في ليبيا يسرقون الأضاحي لتحويلها إلى تجارة للمخدرات

أوج – لندن
كشفت مصادر عسكرية، إقدام قياديين بفرقة (الحمزات) التابعة لفصائل المعارضة السورية الموالية لتركيا، على سرقة أموال أضاحي العيد، التي قدمها الأتراك والليبيين للمرتزقة السوريين، وتحويلها لتجارة المخدرات.

وذكرت المصادر في تصريحات لوكالة “ستيب” السورية، طالعتها “أوج”، إنَّ القياديين في فرقة الحمزة والمعروفين باسم “حج شاهر، وأبو مؤيد”، أقدموا على سرقة الأضاحي التي قدمها الأتراك والليبيين، لمرتزقة الفرقة المتواجدين في ليبيا، بهدف الإتجار بالمخدرات بهذه الأموال، لاسيما أن الشخصيتين من أرباب السوابق.

وبيّنت المصادر في تصريحاتها، أن الأتراك والليبيين أرسلوا عشرات المواشي كأضحيات إلى معسكرات المرتزقة السوريين في ليبيا، دون وجود عدد كلي واضح أو قيمة تقديرية لثمن هذه المواشي، ليتم سرقة جزء منها.

وفيما يخص تخفيض الرواتب، لفتت المصادر إلى أن تركيا قررت تخفيض رواتب المرتزقة في ليبيا، بعد ضغوطات من العناصر الليبية في حكومة الوفاق غير الشرعية، كون الرواتب المسجلة للمرتزقة السوريين تعادل 4 أضعاف رواتب الميليشيات الليبية.

وفي الختام، أشارت المصادر، إلى أنَّ تركيا ستعمل على إعادة تجميع المرتزقة السوريين في ليبيا وحشد دفعات جديدة بهدف تخفيض رواتبهم بعد أن يوقعوا عقودهم، لتبلغ هذه الرواتب ما بين 800 و1200 دولار، بعد أن كانت العقود القديمة براتب شهري 2000 دولار أمريكي غالبًا ما يتم سرقة واقتطاع أجزاء كبيرة منها عبر قادة الفصائل.

ودأبت تركيا على إرسال الأسلحة والمرتزقة السوريين إلى ليبيا لدعم حكومة الوفاق غير الشرعية المدعومة من المليشيات والجماعات الإرهابية المسيطرة عليها، حيث تستخدم أنقرة سفنًا عسكرية تابعة لها موجودة قبالة السواحل الليبية في هجومها الباغي على الأراضي الليبية بما يخدم أهدافها المشبوهة، والتي تساعدها في ذلك حكومة الوفاق غير الشرعية المسيطرة على طرابلس وتعيث فيها فسادًا.

كما تحظى المليشيات المسلحة في ليبيا بدعم عسكري من الحكومة التركية التي مولتها بأسلحة مطورة وطائرات مسيرة وكميات كبيرة من الذخائر، إضافة إلى ضباط أتراك لقيادة المعركة وإرسال الآلاف من المرتزقة السوريين للقتال إلى جانب المليشيات.

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق