محلي

مُكذبًا النجار وواصفًا تصريحاته بالغير مسؤولة.. البكوش: مركز بحوث التقنيات الحيوية أبلغنا بتسليم مشغلات كشف كورونا

أوج – طرابلس
نفى رئيس اللجنة العلمية الاستشارية لمكافحة جائحة كورونا التابعة للمجلس الرئاسي لحكومة الوفاق غير الشرعية، خليفة الطاهر البكوش، تصريحات مدير المركز الوطني لمكافحة الأمراض بدر الدين النجار، بشأن عدم توافر مشغلات كشف كورونا بالمختبر المرجعي لصحة المجتمع بجميع فروعه، مطالبًا بالتحقيق فيها، معتبرًا أن تلك التصريحات أثارت الرأي العام وبثت الخوف والفوضى لدى المواطنين.

وقال البكوش، في خطاب موجه لوكيل وزارة الصحة بحكومة الوفاق، طالعته “أوج”، إن اللجنة اندهشت من عدم عمل المختبر المرجعي خلال أيام عيد الأضحى المبارك، ومنح العاملين بكافة فروع المختبرات التابعة للمركز إجازة عيد الأضحى.

وأشار إلى أنه على الرغم من الضرورة المُلحة للتحاليل بالنسبة للمواطنين خلال هذه الفترة، فإن هذا التوقف أدى إلى تراكم عدد كبير من التحاليل في مختبر مركز بحوث التقنيات الحيوية، والذي أثر سلبًا على سير العمل بالمرافق الصحية والوضع الوبائي بكامل التراب الليبي.

ولفت إلى أنه بناءً على محادثة دارت بينه وبين مدير المختبر المرجعي لصحة المجتمع قبل أيام العيد، وتحديدًا يوم الوقوف بعرفة، لم يتم إبلاغه بنقص أو نفاذ المخزون الاستراتيجي للمشغلات، قائلاً: “كان لزامًا تبليغ الجهات المسؤولة بوزارة الصحة بمدة كافية تسمح باستمرار عمل المختبر لتقديم النتائج العاجلة لمستحقيها”.

وأضاف: “تم تبليغنا من قبل مركز بحوث التقنيات الحيوية، قيامه بتسليم المشغلات اللازمة فور سماعهم البيان الصادر من المركز الوطني لمكافحة الأمراض بتاريخ 3 هانيبال/أغسطس 2020م، والذي كان له الأثر الكبير في إثارة البلبلة في الرأي العام وزعزعة الثقة عند المواطنين في مجابهة جائحة كورونا، وكذلك تم استلام الدكتور عمر الأحمر شخصيًا كمية من مشغلات الجين اكسبيرت السريعة يوم الوقوف بعرفة من مخزن معرض طرابلس الدولي”.

وواصل: “أغلب الفروع التابعة للمختبر المرجعي لصحة المجتمع (فرع سبها – زوارة – صبراتة – الزاوية – زليتن – مصرات – الزنتان) مركز سبها الطبي ومركز بحوث التقنيات الحيوية تعمل من يوم الأمس، وكذلك نعلمكم بأن مركز بحوث التقنيات الحيوية لم يتوقف طيلة أيام العيد”.

وأردف: “قامت اللجنة العلمية الاستشارية بالتنسيق مع وزارة الصحة في ظل هذه الظروف الاستثنائية لتأمين وتوفير المشغلات عن طريق مركز بحوث التقنيات الحيوية والتي تكفي لمدة 6 أشهر بواقع (4000) أربعة آلاف اختبار يوميًا، وكان مفترض وصول الشحنات تباعًا إلا أن أعمال الصيانة لمدرج مطار معيتيقة أخر وصول الشحنات، كما نأمل ألا تؤثر واقعة الحريق الذي نشب بمطار مصراتة الدولي على وصول هذه الشحنات”.

ووفق الخطاب، شددت اللجنة على عدم إثارة الرأي العام وبث الخوف والفوضى لدى المواطنين، داعية للتحقيق في هذه التصريحات التي وصفتها بـ”الغير مسؤولة”، بالإضافة لتعاون كافة الجهات من أجل تأمين وصول كافة الاحتياجات في الموعد المقرر.

وكان مدير عام المركز الوطني لمكافحة الأمراض، بدر الدين النجار، ناشد في وقت سابق من اليوم، كل من وكيل وزارة الصحة بحكومة الوفاق غير الشرعية، محمد هيثم عيسى، ورئيس اللجنة العلمية الاستشارية لمكافحة جائحة كورونا، خليفة الطاهر البكوش، ضرورة توفير مستلزمات التحاليل الخاصة بالكشف عن كورونا.

وكشف “النجار” في خطاب له، موجه لـ “عيسى والبكوش”، توقف تحاليل الكشف عن فيروس كورونا بسبب نفاذ المستلزمات الطبية، قائلاً: “بالإشارة إلى خطاب مدير المختبر المرجعي لصحة المجتمع بالمركز رقم 101 المؤرخ في 3 هانيبال/أغسطس 2020م، فإن نفاذ مشتغلات استخلاص الحمض النووي لفيروس كورونا، أدى إلى التوقف كليًا عن إجراء الاختبارات للكشف عن العينات الواردة للمختبر”.

وطالب مدير مركز مكافحة الأمراض بضرورة توفير تلك المشتغلات في أقرب وقت لعودة إجراء التحليلات، مُختتمًا: “نأمل منكم التكرم بمخاطبة جهات الاختصاص بشأن توفير هذه المشتغلات بصفة عاجلة، وذلك وفق المواصفات المطلوبة وبكميات كافية لتوزيعها على مختبرات الصحة العامة بفروع المركز”.

وكان الوضع الوبائي في ليبيا تدهور في عدد من البلديات التابعة لحكومة الوفاق غير الشرعية مما دفع عميد بلدية حي الأندلس إلى إعلان عدم القدرة على السيطرة على المرض محملا وزر ذلك إلى وزارة الصحة والمركز الوطني لمكافحة الأمراض.

وسجلت ليبيا 4,063 حالة إصابة بفيروس كورونا، وبلغت حالات الشفاء 625، فيما بلغت الوفيات 93 حالة، منذ بدء تفشي الوباء في الكانون/ديسمبر الماضي حتى اليوم.

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق