محلي

مُتضامنًا معه.. باشاغا يكلف مديرية أمن طرابلس بالإفراج عن “شرطي الدبدوب”

أوج – طرابلس
أوصى وزير الداخلية بحكومة الوفاق غير الشرعية، فتحي باشاغا، اليوم الخميس، بالإفراج عن ضابط المرور عبدالسلام سليمان بوجراد، المعروف باسم “شرطي الدبدوب”، وإسقاط كل الجزاءات الصادرة بحقه.

ووفقًا للخطاب الممهور باسم مدير مكتبه أحمد الصادق الطويي، والموجه إلى مدير أمن طرابلس، وطالعته “أوج”، فقد رأى “باشاغا” أن شرطي المرور، تعرض بسبب مقطع مرئي للتشهير والإساءة المعنوية البالغة على الصعيدين الشخصين والاجتماعي.

وحسب الخطاب، طالب باشاغا بالعفو عن المعني وإلغاء العقوبات التأديبية الصادرة في حقه والإفراج عنه وإرجاعه إلى سابق عمله مع التنبيه على ضرورة الانضباط وعدم السماح للمتربصين بالنيل من سمعة رجال الأمن.

وكان نشطاء تداولوا على الانترنت الساعات الماضية، مقطع مرئي يظهر الشرطي محل قرار العفو الصادر عن باشاغا، وهو يسلم “دبدوب” لفتاة بسيارة شرطة”، قبل أن تتوجه إلى سيارتها، ما أثار موجة من السخرية على وزارة الداخلية، حيث أطلق بعضهم عليها مسمى ” داخلية الدبدوب”.

وتعيش ليبيا وضعًا إنسانيًا سيئًا نتيجة الصراع الدموي على السلطة الذي بدأ منذ اغتيال القائد الشهيد معمر القذافي في العام 2011م، فيما يشهد الشارع الليبي حراكا واسعا يطالب بتولي الدكتور سيف الإسلام القذافي مقاليد الأمور في البلاد وإجراء انتخابات ومصالحة وطنية لعودة الأمن والاستقرار.

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق