محلي

مقدمًا الشكر لـ #تركيا و #قطر ومتطلعًا لدور مصري “إيجابي”.. الرئاسي: نرفض عسكرة الدولة ونسعى لإجراء الانتخابات

أوج – طرابلس
بحث رئيس المجلس الرئاسي لحكومة الوفاق غير الشرعية فائز السراج، خلال اجتماع، اليوم السبت، مع نائبه أحمد معيتيق، وعضوي المجلس محمد عماري زايد وأحمد حمزة، مستجدات الأوضاع في البلاد، كما جرى تقييم عام للموقفين الإقليمي والدولي تجاه الأزمة الليبية.

ووجه الرئاسي، بحسب بيان للمكتب الإعلامي، طالعته “أوج”، الشكر لتركيا وقطر ومن أسماها “الدول الشقيقة والصديقة” التي دعمت موقف حكومة الوفاق وساندت الشعب الليبي خلال الأزمة الراهنة، كما عبر المجلس عن تطلعه أن يكون لـ”الشقيقة مصر” دور إيجابي خلال المرحلة المقبلة التي يأمل أن تكون مرحلة بناء واستقرار وسلام.

وأكد المجلس أن الدولة المدنية الحديثة هي خيار لا رجعة عنه، مشددا على موقفه الثابت الرافض لعسكرة الدولة، وفاءً لدماء الشهداء واستجابة لمطلب الليبيين، وحفاظاً على أمن ليبيا ووحدتها وسيادة أراضيها، لافتا إلى أهمية استئناف العملية السياسية على أسس واضحة لا مكان فيها لمن تلوثت أيديهم بدماء الليبيين، وكل من ارتكب انتهاكات ترقى لجرائم حرب، وجرائم ضد الإنسانية، ولا تنازل عن تطبيق العدالة بحقهم، وفقا للبيان.

وشدد المجلس على ضرورة استئناف الإنتاج والتصدير في الحقول والموانئ النفطية لدعم الاقتصاد الليبي وتلبية احتياجات المواطنين وتخفيف معاناتهم، مؤكدا أن الانتخابات البرلمانية والرئاسية هي هدف المجلس الرئاسي للوصول إلى مرحلة سياسية دائمة مستقرة، على أن تجرى وفقا لقاعدة دستورية سليمة يتفق عليها الليبيون

المجلس الرئاسي يعقد اجتماعاً لبحث تطورات الأوضاع عقد المجلس الرئاسي لحكومة الوفاق الوطني اليوم السبت اجتماعاً، برئاسة…

Gepostet von ‎حكومة الوفاق الوطني Government of National Accord‎ am Samstag, 22. August 2020

وأعلن كل من فائز السراج، ورئيس مجلس النواب المنعقد في طبرق عقيلة صالح، في وقت سابق أمس، عبر بيانين منفصلين، وقف إطلاق النار في كل الأراضي الليبية، في أعقاب اتصالات سياسية دولية مكثفة بشأن الأزمة الليبية شهدها الأسبوع.

وتضمن البيانان الدعوة إلى استئناف إنتاج النفط وتصديره، وتجميد إيراداته في حساب خاص بالمصرف الليبي الخارجي، ولا يتصرف فيها إلا بعد التوصل إلى تسوية سياسية وفق مخرجات مؤتمر برلين، وبضمانة البعثة الأممية والمجتمع الدولي، إضافة إلى نزع السلاح من مدينة سرت الاستراتيجية المتنازع عليها، فضلا عن إجراء انتخابات برلمانية ورئاسية في الربيع/ مارس 2021م

 

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق