محلي

مؤكدة أنه أكبر مشروع ري في العالم.. الولايات المتحدة تعلن تركيب محطات طاقة شمسية على طول النهر الصناعي العظيم

أوج – تونس
أكدت الولايات المتحدة الأمريكية عبر سفارتها في ليبيا، اليوم الإثنين، إن برنامج الإدارة المالية العامة في ليبيا التابع للوكالة الأمريكية للتنمية الدولية سيتعاون مع بعثة الأمم المتحدة للدعم في ليبيا وبرنامج الأمم المتحدة الإنمائي والبنك الدولي، وصندوق الاستثمار المحلي والتنمية الليبي لتوفير الكهرباء الاحتياطية إلى محطات ضخ المياه على طول نهر ليبيا الصناعي العظيم.

وأوضحت السفارة الأمريكية، في بيانٍ إعلامي، طالعته وترجمته “أوج”، أن ذلك سيعني أنه سيتم استخدام الطاقة المتجددة والنظيفة لضمان إمداد أكثر موثوقية بالمياه والطاقة في ليبيا.

وأشارت إلى أنه سيتم تركيب محطات للطاقة الشمسية على طول النهر لتوفير الطاقة اللازمة لتزويد طرابلس بالمياه، وتعزيز إمدادات الكهرباء في جنوب ليبيا إلى البلديات والقبائل على طول النهر.

ولفتت إلى أن محطات الطاقة الشمسية ستوفر أيضًا فرص عمل وتوفر إيرادات للمجتمعات المحلية، مؤكدة أن النهر الصناعي العظيم يعد أكبر مشروع ري في العالم ومصدر حيوي لمياه الشرب لـ 70٪ من سكان البلاد.

وتعاني شبكة الكهرباء التي كانت في طليعة ومصاف الشبكات العربية قبل عام 2011م، من مشاكل وأزمات عديدة، حيث تردت أوضاع المولدات في ظل التعديات المستمرة، فضلاً عن تناحر المليليشيات في الأونة الأخيرة على المناصب بها.

وأثرت تلك الانقطاعات المتكررة على محطات ضخ المياه من النهر الصناعي العظيم، ما أدى إلى أزمة جديدة بانقطاع مياه الشرب عن أغلب المناطق.

وتعيش ليبيا وضعا إنسانيا سيئا نتيجة الصراع الدموي على السلطة الذي بدأ منذ اغتيال القائد الشهيد معمر القذافي في العام 2011م، فيما يشهد الشارع الليبي حراكا واسعا يطالب بتولي الدكتور سيف الإسلام القذافي مقاليد الأمور في البلاد وإجراء انتخابات ومصالحة وطنية لعودة الأمن والاستقرار.

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق