محلي

لزيادة عدد الوفيات.. لجنة مكافحة وباء كورونا ببنغازي تجدد المطالبة بتفعيل الإجراءات الاحترازية

أوج – بنغازي

جددت اللجنة الطبية الاستشارية العليا لمكافحة وباء كورونا في المنطقة الشرقية، برئاسة الدكتورة فتحية العربيي، تأكيدها على ضرورة تفعيل السياسات والتوصيات المعدة في السابق والتي أوصت بها منظمة الصحة العالمية بالخصوص.

وتضمنت الإجراءات، بحسب بيان للجنة، طالعته “أوج”، قفل جميع أماكن التجمعات ذات الكثافة البشرية العالية، منها أماكن إقامة المآتم، وإجبار تجار تأجير الأدوات التي تستعمل في المآتم بعدم تأجيرها للتقليل من هذه العادة في الوقت الحالي.

وشملت الإجراءات أيضا، قفل جميع المنازل والفيلل التي تستغل لإقامة الأفراح والمناسبات الأخرى، وقفل جميع صالات الرياضة والمقاهي التي تأوي بداخلها الزبائن، والالتزام التام من قبل الحلاقين وصالات تزيين النساء بسياسات التباعد الجسدي ولبس الكمامة ومتابعتها من قبل جهاز الحرس البلدي.

وتضمنت كذلك منع تناول أطعمة داخل المطاعم والاقتصار على البيع الفوري والإرسال فقط، وإجبار المصارف التجارية والأسواق الكبيرة “المولات” باتباع السياسات المعدة من قبل اللجنة ومتابعة تنفيذها من قبل الجهات ذات الاختصاص، وإلزام جميع المواطنين بلبس الكمامة في الأماكن المزدحمة أينما كانت، مع التباعد الجسدي لمسافة متر على الأقل.

وجاءت تجديدات اللجنة بشأن تفعيل الإجراءات الاحترازية لمكافحة وباء كورونا؛ نظرا لتردي الوضع الوبائي في جميع أنحاء البلاد وازدياد حالات الإصابة بالفيروس؛ بما في ذلك الحالات المتوسطة والحرجة والزيادة الملحوظة في عدد الوفيات.

ومن جهته، أعلن مدير مديرية الأمن لمدينة البيضاء، خالد البسطه، اتخاذ عدة إجراءات صارمة، خلال الاجتماع الطارئ للغرفة الرئيسية لمكافحة وباء كورونا بالجبل الأخضر؛ منها إغلاق المقاهي بشكل نهائي.

وأوضح البسطه، في تصريحات لوكالة سبوتنيك الروسية، طالعتها “أوج”، أن الإجراءات تضمنت إغلاق الصالات الرياضية، وصالات المناسبات، بالإضافة إلى إغلاق الساحات الشعبية، ووضع تدابير وقائية صحية في المولات الكبيرة، وفي المساجد”، مضيفا أن هذه الإجراءات ستدخل حيز التنفيذ فورا.

وأشار إلى عدم وجود أي تعليمات بفتح المقاهي والصالات الشعبية، خصوصا أن التدابير التي أقرها وزير الداخلية بالحكومة المؤقتة، لازالت قائمة، متوعدا المخالفين بقوله: “سوف تتخذ إجراءات صارمة لإغلاق كل من يخالف، نحن استدعينا مراقب الاقتصاد، وسوف يتم سحب الرخص وإغلاق الأنشطة نهائياً والذي لم ينفذ هذه التعليمات والإجراءات، سيتم إغلاق المكان وشطب ترخيص مزاولته للأعمال التجارية”.

ولفت إلى تشكيل لجنة أمنية ستشرف على متابعة القرارات التي اتخذت خلال اجتماع اليوم؛ من خلال شن جولات ميدانية مستمرة، مطالبا المواطنين بـ”الالتزام بتعليمات اللجنة لأنها إجراءات صحية وليست أمنية ويجب من المواطن أن يكون في مستوى الوعي وهذه للأسف مفقودة”.

وسجلت ليبيا 3837 حالة إصابة بفيروس كورونا، وبلغت حالات الشفاء 6123، فيما بلغت الوفيات 83 حالة، منذ بدء تفشي فيروس كورونا في الكانون/ديسمبر الماضي حتى اليوم

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق