محلي

رئيس النيجر يلتقي وفد مرسل من حفتر

أوج – النيجر
استقبل رئيس جمهورية النيجر، محمدو إيسوفو، مساء أمس السبت، وفدًا ليبيًا برئاسة الأمين العام بقوات الكرامة اللواء عبد الكريم هدية الأمين.

وأوضحت رئاسة جمهورية النيجر في بيان، نقله موقع “أخبار النيجر”، طالعته “أوج”، أن الأمين رافقه في الزيارة عدد من زعماء القبائل الليبية.

تجدر الإشارة إلى أنه في إطار الدور التركي المُتنامي في أفريقيا، مستغلة غياب النظام الجماهيري الذي كان صاحب النصيب الأكبر في ذلك، أعلن وزير الخارجية التركي، مولود تشاووش أوغلو، خلال زيارة هي الأولى من نوعها على مستوى وزير خارجية من تركيا إلى النيجر، يوم 24 من ناصر/يوليو الماضي، توقيع اتفاقية للتعاون العسكري بين البلدين، وجرى توقيع هذه الاتفاقية خلال زيارة الوزير التركي للنيجر، وعقد اجتماعات مع عدد من المسؤولين، تم التطرق خلالها إلى تأثيرات الوضع الليبي على المنطقة.

والتقى أوغلو خلال زيارته برئيس النيجر، محمد يوسفو، في العاصمة نيامي، مؤكدا أن تركيا ستساهم في تنمية النيجر خاصة في مجالات الزراعة والتعدين والنقل والبناء والطاقة، زاعمًا أن بلاده ستدعم الدول الأفريقية والمنظمات في أفريقيا، خصوصا دول الساحل، لتكون أكثر فعالية في موضوع حل المشكلة في ليبيا، وإرساء وقف إطلاق النار، والتوصل إلى حل سياسي.

وفي إطار الزيارة، تم التوقيع على “بروتوكول تسليم المواد” و”بروتوكول تنفيذ المساعدة المالية”، و”اتفاقية التعاون للتدريب العسكري” واتفاقية التعاون في مجال الشباب والرياضة بحسب ما ذكرته وكالة الأناضول التركية.

وفي السياق، رأى مراقبون، أنه لا يمكن قراءة توقيع هذه الاتفاقية بمعزل عن الدور الذي تسعى له تركيا منذ أكثر من 10 سنوات في القارة الأفريقية، حيث تسعى أنقرة إلى التواجد في القارة السمراء على الأصعدة السياسية والاقتصادية والعسكرية، حيث كل شق من الثلاثة يخدم على الاثنين الآخرين.

وتمر ليبيا بأزمة سياسية عسكرية مستمرة، منذ العام 2011م، حيث يتنازع على السلطة حاليًا طرفان، هما؛ حكومة الوفاق غير الشرعية، بقيادة فائز السراج، والطرف الثاني، الحكومة المؤقتة، والتي يدعمها مجلس النواب المنعقد في مدينة طبرق.

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق