محلي

تفاصيل اغتيال رئيس فرع الجوازات والجنسية تاورغاء بمدينة مصراتة

أوج – مصراتة

نعت مصلحة الجوازات والجنسية وشؤون الأجانب بداخلية حكومة الوفاق الغير شرعية، النقيب خالد غيث أحفيظ، الذي توفي أمس الخميس، قائلة: “في هذا المصاب الجلل يتقدم العميد جمعة حاجي عمار غريبة رئيس مصلحة الجوازات والجنسية وشؤون الأجانب ومنتسبيها بأحر التعازي لأسرة الفقيد”.

وكشف مصدر أمني في تصريحات خاصة لـ”أوج”، عن ملابسات اغتيال النقيب خالد غيث أحفيظ رئيس فرع جوازات تاورغاء، أمس الخميس، في منطقة فوار المقاصبة بمدينة مصراتة بـ4 طلقات، من قبل خمسة أشخاص.

وأوضح المصدر أن خمسة أشخاص هم صدام صاكال، ومحمد الفيتوري الملقب بـ”حلاوه”، وسالم عطية المحجوب، ووسيم العبدلي، بالإضافة إلى شخص آخر من عائلة عاشور والمعروفة بمنطقة المقاصبة بمصراتة، اتصلوا على تمام الساعة 4 من عصر الخميس بالنقيب خالد، وطلبوا منه الحضور على الفور لأمر مهم.

وأضاف أنه عند ذهاب الفقيد إليهم بمنطقة فوار المقاصبة بمدينة مصراتة، أطلقوا النار عليه من ظهره بـ4 رصاصات حتى فارق الحياة مباشرة.

وتشهد ليبيا عمليات اغتيال متكررة جراء الانفلات الأمني منذ نكبة فبراير عام 2011م؛ أحدثها قيام مجموعة مسلحة ملثمة، نهاية الشهر الماضي، بتصفية أحد رجال الأمن في طرابلس، من خلال استهدافه بوابل من الرصاص في شارع جمال عبد الناصر وعند منطقة تسمى “الأبوقات” بطريق الشرطة العسكرية.

وأوضح الضابط في أمن طرابلس محمود الهادي، أن العناصر التي تقود سيارة عليها علامات قوات عملية بركان الغضب التابعة لحكومة الوفاق غير الشرعية، قامت بتصفية رجل أمن يحمل رتبة ضابط تابع لداخلية الوفاق.

وأضاف أن الضابط يدعى أسامة سالم بشير الدويب من مواليد عام 1984م من سكان منطقة ورشفانة ويعمل في مديرية أمن طرابلس.

وانتشرت عمليات التصفية والانتقام في صفوف عناصر الجيش والشرطة بالمنطقة الغربية، بعد تركيز حكومة الوفاق على دعم مسلحي المليشيات والعناصر الإرهابية بشكل لافت خلال حرب طرابلس.

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق