محلي

بعد احتراقه.. معتوق يعلن البدء بإنشاء محطة ركاب متكاملة بمطار مصراتة وفق طلب معيتيق

أوج – طرابلس
أكد وزير المواصلات بحكومة الوفاق غير الشرعية ميلاد معتوق، اليوم الثلاثاء، أنه سيتم توفير المخصصات المالية اللازمة، والتي قامت الوزارة بمخاطبة الجهات المعنية لتوفيرها خلال الفترة الماضية، لإنشاء محطة ركاب متكاملة بمطار مصراتة الدولي.

وأوضحت مصلحة المطارات التابعة لمواصلات الوفاق في بيانٍ إعلامي، طالعته “أوج”، أن الوزير أجرى زيارة ميدانية للمطار رفقة رئيس مصلحة المطارات ورئيس مصلحة الطيران المدني للوقوف على الأضرار التي لحقت بمحطة الركاب نتيجة للحريق الذي شب بها ليلة البارحة.

وأشارت إلى أنه تم على هامش الزيارة الاجتماع مع المعنيين لمناقشة سبل إعادة إعمار محطة الركاب، وأنه تم الاتفاق على ضرورة تشكيل لجنة للتحقيق في الواقعة وتقييم الأضرار والعمل على توفير المخصصات المالية اللازمة والتي قامت الوزارة بمخاطبة الجهات المعنية لتوفيرها خلال الفترة الماضية والتي تشمل إنشاء محطة ركاب متكاملة.

وتأتي تصريحات وزير مواصلات الوفاق، بإنشاء محطة ركاب متكاملة بعد أيام من طلب نائب رئيس المجلس الرئاسي لحكومة الوفاق غير الشرعية أحمد معيتيق، قبل احتراق المطار بأيام، بإنشاء هذه الصالة بدلاً من أعمال الصيانة، حيث خاطب معيتيق، السراج؛ من أجل إصدار قرار يوافق عليه وزير المواصلات، بتنفيذ محطة ركاب متكاملة بدلاً عن أعمال الصيانة بمطار مصراتة الدولي المتعاقد عليها مع إحدى شركات المقاولات بقيمة إجمالية قدرها 7 ملايين و820 ألفا و488 دينارًا.

ويتضمن اقتراح معيتيق، في خطابه الموجه إلى السراج، الذي طالعته “أوج”، إبرام ملحق عقد لمشروع صيانة الركاب بمطار مصراتة؛ بحيث يتضمن العقد إنشاء محطة ركاب متكاملة وبقيمة إجمالية لتنفيذ المشروع 57 مليونا و435 ألف دينار، على أن تتخذ الإجراءات طبقا لأحكام لائحة العقود الإدارية.

ويأتي اقتراح معيتيق بإنشاء محطة ركاب متكاملة في مطار مصراتة، المؤرخ يوم 26 ناصر/يوليو الماضي، قبل أيام من اشتعال حريق داخل المطار، حيث نشب حريق مجهول الأسباب منتصف ليل الإثنين الثلاثاء في مطار مصراتة ما تسبب في تدمير صالة المغادرة وإخراجها عن الخدمة وهو ما يتطلب إنشاء واحدة غيرها.

وقال متحدث باسم المطار أن الصالة احترقت بالكامل ولم تتمكن الجهات المختصة من السيطرة على الحريق فورًا ما تسبب في إمتداده لكل الأقسام واحتراقها كاملة ليخرج المطار بذلك عن الخدمة.

ولم يحدد المطار سبب احتراق القاعة على وجه التحديد، فيما أفادت مصادر من المدينة بأن الحريق بفعل فاعل لرغبة أهالي مصراتة في إيقاف المطار عن العمل بسبب تفشي وباء كورونا بشكل كبير بالمدينة خلال اليومين الماضيين، بفعل حركة المسافرين الأتراك والمرتزقة من وإلى مطارات مصراتة، إلا أن مصادر أخرى توقعت فرضية التماس كهربائي أو تواطؤ جهة معينة على خلفية إحراق الصالة وتعطيل الملاحة بالمطار.

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق