محلي

النجار: لا يوجد علاج لكورونا وحملات التوعية تستهدف التقليل من انتشار المرض

أوج – طرابلس
قال مدير عام المركز الوطني لمكافحة الأمراض التابع لحكومة الوفاق غير الشرعية، الدكتور بدر الدين النجار، إن حملة التوعية المجتمعية ببلدية مصراتة، تأتي ضمن خطة المركز للرفع من قدرة شبكة الرصد والتقصي والاستجابة السريعة والرفع من توعية المواطن.

وذكر النجار في تسجيل مرئي له، تابعته “أوج”، أن الحملة تأتي ضمن الحملات التي تحد من انتشار الأمراض، ودعم البلديات التي تتزايد بها الحالات.

وبيّن أن الانطلاقة ستكون من بلدية مصراتة، ثم يتم الانتقال إلى البلديات التي بها أعداد متزايدة، مثل بلدية طرابلس وسوق الجمعة، وبوسليم، وحي الأندلس، وبعد ذلك الانطلاق لكل المناطق الساخنة.

وواصل النجار: “الغرض من الحملة هو التقليل من انتشار المرض، وأعداد الحالات، وذلك من خلال التوعية المجتمعية، وتحفيز الناس على اتباع الضوابط الصحية، للتعايش مع الفيروس، سواء كان في المحلات، أو منع التجمعات، ودعم فرق الرصد والتقصي”.

واستفاض: “وكذلك دعم المختبر بفرع المركز الوطني، ببلدية مصراتة، للرفع من قدرته، لإجراء اختبارات أكثر، للتشخيص المعملي لفيروس كورونا، ونحن نعمل مع فرق الرصد، لتحليل العينات المجمعة”.

وشدد أن الهدف من ذلك، تقليل وصول الحالات إلى مراكز العزل، لتوفير الرعاية، مُستدركًا: “لا يوجد علاج ولا تطعيم ضد فيروس كورونا، ونسعى لتقوية كل الملفات لصالح المجتمع، والوقاية التي تقلل من انتشار المرض، وظهور الحالات أكثر”.

واختتم: “نشكر المجلس البلدي مصراتة، ومكتب الرقابة الصحية الدولية بمصراتة، فكلهم سعوا لإنجاح هذه الحملة، وكذلك الأمر بالنسبة لمديرية أمن مصراتة، ومؤسسات المجتمع المدني بمصراتة، وكل الجهات التي تعاونت لإنجاح هذه الحملة”.

وسبق وناشد مدير عام المركز الوطني لمكافحة الأمراض، بدر الدين النجار، كل من وكيل وزارة الصحة بحكومة الوفاق غيرالشرعية، محمد هيثم عيسى، ورئيس اللجنة العلمية الاستشارية لمكافحة جائحة كورونا، خليفة الطاخر البكوش، ضرورة توفير مستلزمات التحاليل الخاصة بالكشف عن كورونا.

وكشف “النجار” في خطاب له، موجه لـ”عيسى والبكوش”، توقف تحاليل الكشف عن فيروس كورونا بسبب نفاذ المستلزمات الطبية، قائلاً: “بالإشارة إلى خطاب مدير المختبر المرجعي لصحة المجتمع بالمركز رقم 101 المؤرخ في 3 هانيبال/أغسطس 2020م، فإن نفاذ مشتغلات استخلاص الحمض النووي لفيروس كورونا، أدى إلى التوقف كليًا عن إجراء الاختبارات للكشف عن العينات الواردة للمختبر”.

وطالب مدير مركز مكافحة الأمراض بضرورة توفير تلك المشتغلات في أقرب وقت لعودة إجراء التحليلات، مُختتمًا: “نأمل منكم التكرم بمخاطبة جهات الاختصاص بشأن توفير هذه المشتغلات بصفة عاجلة، وذلك وفق المواصفات المطلوبة وبكميات كافية لتوزيعها على مختبرات الصحة العامة بفروع المركز”.

وسجلت ليبيا 9707 حالة إصابة بفيروس كورونا، فيما بلغت حالات الشفاء 1047، وبلغت الوفيات 173 حالة، منذ بدء تفشي الوباء في الكانون/ديسمبر الماضي.

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق