محلي

العزل للأورام ينفي تقصيره: مسؤولية المريضة التي توفيت بـ “مصراتة” لا تقع علينا

دافع مركز العزل بالمعهد القومي للأورام، عن نفسه، بعد اتهامات كثيرة بتفشي الإهمال والتقصير في العديد من مراكز العزل الطبي الخاصة بمرضى كورونا. آخر قضايا الإهمال ما حدث في مركز مصراتة الطبي، بعدما أدى إلى وفاة مفاجئة لمصابة بكورونا أثناء عملية النقل.

وأصدر مركز العزل بالمعهد القومي للأورام، توضيحًا بشأن ما لاحقه من اتهامات. وقال في بيان نفيدكم بأن المرحومة، قد حضرت إلي مركز العزل بالمعهد القومي للأورام، وكانت نسبة الأكسجين لديها متدنية وبعد تلقيها للعلاج واستقرار وضعها الصحي، تقدمت العائلة بطلب رسمي لنقل المريضة لمركز العزل التابع لمركز مصراتة الطبي، تحت إصرار وضغط من العائلة، وبعد نقل المريضة تم استقبالها وهي في وضع صحي حرج، ثم تدهورت حالتها الصحية لتتوفي بعد ساعات من دخولها لمركز العزل التابع لمركز مصراتة الطبي.

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق