محلي

الشرطة القضائية بالوفاق تطالب إدارات السجون بتنفيذ تعليمات لجنة كورونا للحد من انتشار الوباء

أوج – طرابلس
خاطب جهاز الشرطة القضائية التابع لحكومة الوفاق غير الشرعية، اليوم الأربعاء، رؤساء الفروع ومدراء مؤسسات الإصلاح والتأهيل، بشأن وصول وباء كورونا في ليبيا إلى المرحلة الرابعة، مطالبًا إياهم بتنفيذ توصيات وتعليمات اللجنة العلمية الاستشارية العليا بدقة عالية، للحد من انتشار الوباء داخل المؤسسات الإصلاحية

وقال مساعد رئيس الجهاز لشؤون المؤسسات التابعة للجهاز عبدالفتاح أبوالقاسم دبوب، في خطابه الذي طالعته “أوج”: “تجدون في طي كتابنا هذا، كتاب مدير إدارة الرعاية الصحية رقم 12/9/218، والمؤرخ في 4/8/2020مـ والذي يشير فيه إلى تعليمات وزير العدل لضرورة تنفيذ ومتابعة الخطوات الاحترازية لمواجهة فيروس كورونا المتجدد، وذلك حسب ما ورد في بيان اللجنة العلمية لمكافحة الكورونا، وإعلانها رسميا أن المستوى الوبائي وصل إلى المرحلة الرابعة”.

وأضاف، أن المرحلة الرابعة للوباء هو المستوى الذي يعرف بالمستوى الانتشار المجتمعي والمحال بموجبه الخطوات الاحترازية الواجب متابعة تنفيذها للوقاية والحد من انتشار هذا الفيروس”، وذلك لاتخاذ الإجراءات اللازمة وبشكل عاجل لاتباع هذه الخطوات الاحترازية للوقاية والحد من انتشار فيروس كورونا المستجد.

وتمحورت الخطوات الاحترازية للوقاية من فيروس كورونا المتجدد الواجب اتخاذها بالمؤسسات الإصلاحية، والممهورة باسم مدير إدارة الرعاية الصحية الدكتور هشام مصباح، حول رفع درجة الاستعداد والطوارئ، وتوزيع المستلزمات الوقائية، وعزل النزلاء الجدد قبل توزيعهم، وتوعية العاملين والنزلاء بأهمية النظافة، وإيقاف الزيارات، ومنع التجمعات والاحتكاكات، وتعقيم سيارات نقل النزلاء، وتجهيز عيادات للنزلاء، وغسل اليدين جيداً والثياب وأماكن الإيواء.

وكذلك تجنب تكليف الموظفين بالسفر خارج المدن للمهمات الرسمية والتدريبية إلا للضرورة وإلزامهم عند العودة بالبقاء في المنزل مدة (14 يوم ) للتأكد من خلوه من المرض، وتعقيم المقرات الإدارية والمكاتب التابعة لجهاز الشرطة القضائية والاهتمام، بتطهير الأسطح وأدوات العمل وأماكن الاستقبال ومنع استخدام الآلات المشتركة وبالأخص آلات التصوير، وغيرها من الاحتياطات الاحترازية.

وكانت وزارة الصحة بحكومة الوفاق، أعلنت في وقت سابق من اليوم إنها ستتعامل مع كافة الجهات التي تعرقل تنفيذ توصيات وتعليمات اللجنة العلمية الاستشارية العليا بالشدة المتناهية، مؤكدة أنها لن تتسامح مطلقا في التهاون أو عدم تطبيق ما يصدر عنها في إطار مكافحة جائحة فيروس كورونا.

وسجلت ليبيا 4224 حالة إصابة بفيروس كورونا، فيما بلغت حالات الشفاء 633، وبلغت الوفيات 96 حالة، منذ بدء تفشي الوباء في الكانون/ديسمبر الماضي حتى اليوم.

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق