محلي

وزير الخارجية الإيطالي الأسبق: التدخل التركي بليبيا يهدد أوروبا بأزمة مهاجرين #قناة_الجماهيرية_العظمى_قناة_كل_الجماهير

حذر وزير الخارجية الإيطالي الأسبق، فرانكو فراتيني، عبر مقال نشره في موقع “كونزيرفتيف هوم” البريطاني، الخميس، من التداعيات الخطيرة للتدخل التركي في الشأن الليبي، وتأثير ذلك على دول الاتحاد الأوروبي.
واعتبر المسؤول الإيطالي الذي شغل سابقا منصف وزير الخارجية أن ليبيا باتت تمثل اليوم مصدر إزعاج لأوروبا، وخصوصا في ظل الفوضى وعدم الاستقرار، وانتشار التطرف والإرهاب.
ولفت فراتيني إلى تأثير الأزمة الليبية على الدول الأوروبية فيما يتعلق بمسألة المهاجرين الذين سيتدفقون إلى القارة العجوز، وذلك بفضل التدخل التركي في الشأن الليبي، واستغلال أنقرة لهذه القضية لصالحها.
وأوضح أن التقدم الذي أحرز في مؤتمر برلين، والاتفاق المدعوم من الأمم المتحدة، والذي ينص على وقف تدفق الأسلحة إلى ليبيا، قد تعرض لانتهاكات من جانب تركيا التي زادت من وتيرة تصديرها للسلاح والإرهابيين والمتشددين لدعم حكومة فايز السراج، فقبل أن يجف الحبر الذي استخدم للتوقيع على الاتفاق، أبحرت سفينة “بانا” التركية نحو ميناء طرابلس وهي محمّلة بالسلاح.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق