محلي

وزيرة الدفاع الألمانية أنيغريت كرامب كارينباور : تقاسم ليبيا بين تركيا وروسيا سيكون سيئاً على أوروبا .

قالت وزيرة الدفاع الألمانية أنيغريت كرامب كارينباور إن احتمال انقسام ليبيا بين تركيا وروسيا لن يكون وضعا جيدا لأوروبا حسب ما أوردته دويتشه فيله.

وقالت: “يمكننا القول إن مثل هذا الوضع لن يكون مفضلاً بالنسبة لأوروبا”.

تدخلت تركيا عسكريا لدعم حكومة الوفاق الوطني الليبية ومقرها طرابلس في قتالها ضد الجيش الوطني الليبي بقيادة المشير خليفة حفتر، والذي تدعمه روسيا ومصر والإمارات العربية المتحدة وغيرها.

وقالت كرامب كارينباور إن مبادرة السلام التي تم إطلاقها في برلين في وقت سابق من هذا العام هي الحل الوحيد القابل للتطبيق للصراع الليبي.

وقالت أيضا إن هناك حاجة إلى إجراء ملموس لمنع انتهاك حظر الأسلحة الذي تفرضه الأمم المتحدة على ليبيا.

وقالت كرامب كارينباور ان ألمانيا ستكثف جهودها لفرض الحظر عن طريق ارسال فرقاطة اخرى الى بعثة ايريني شرق البحر المتوسط ​​في الاتحاد الاوروبي وفرض عقوبات على أي دولة تنتهكها.

وقالت أيضا إن برلين استضافت محادثات خاصة بين المسؤولين الأتراك واليونانيين الأسبوع الماضي لمناقشة التوترات المتزايدة بين البلدين بسبب المطالبات المتنافسة بشأن حقوق التنقيب عن المحروقات في شرق البحر الأبيض المتوسط.

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق