محلي

مُطالبين بالتحقيق في الجريمة وتسليم الجناة.. أهالي هون “يحتجون” على مقتل أحد أبنائهم

أوج – طرابلس
نظم أهالي مدينة هون، وقفة احتجاجية، أمس الجمعة؛ بسبب مقتل أحد أبنائهم ويدعى “طارق محمد يوسف” جراء التعذيب من غير أي إجراء قانوني أو محاكمة عادلة.

وقال الأهالي في بيانهم خلال الوقفة الاحتجاجية، تابعته “أوج”، إن المقتول لم توفر له أي حق في الدفاع عن نفسه وفق ما تنص عليه الإجراءات القانونية، في واقعة ثانية سابقتها مقتل نجلهم “زياد العربي” الذي قتل أمام منزله.

واستنكر المحتجون ما يحدث من خطف تعسفي وتعذيب وإهانة لشباب المدينة، مطالبين بالتحقيق في هذه “الجريمة البشعة” وتسليم الجناة وإخضاعهم جميعا لحكم القانون، كما أكدوا أنهم لن يصمتوا عن حقهم مهما طال النضال.

وكانت مصادر أمنية بمدينة هون، أكدت مقتل “طارق يوسف” تحت التعذيب بعد اختطافه هو وأخيه قبل أيام، من قبل الكتيبة 128 مشاة التابعة لقوات الكرامة، موضحة أنه تم الزج بهما في السجن دون توجيه أي تهمة قبل أن يفارق “طارق” الحياة تحت وطأة التعذيب، الأمر الذي دفع الأهالي لقفل الشوارع وإشعال النار وإطلاق النار على أي عربة مسلحة تتبع خليفة حفتر داخل المدينة.

وتشهد الساحة الليبية أحداثا متسارعة وتطورات يومية منذ سيطرة مليشيات حكومة الوفاق غير الشرعية على الحدود الإدارية للعاصمة طرابلس والمنطقة الغربية بالكامل، واتجهت حاليا نحو سرت في سبيل الوصول إلى منطقة الهلال النفطي، إلا أنها تتكبد خسائر فادحة في المعارك الدائرة هناك.

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق