محلي

معلنًا فتح قنصلية يونانية في بنغازي.. دندياس: تركيا تتحمل المسؤولية التاريخية عما يحدث في ليبيا #قناة_الجماهيرية_العظمى_قناة_كل_الجماهير

أوج – بنغازي
التقى وزير الخارجية اليوناني، نيكوس دندياس، اليوم الأربعاء، رئيس مجلس النواب المُنعقد في طبرق عقيلة صالح، مؤكدًا دعم اليونان للجهود المبذولة للحل السياسي ووقف إطلاق النار وإنهاء التدخل الأجنبي في ليبيا.

وأعرب دندياس، في سلسلة تغريدات عبر حسابه الشخصي بموقع التواصل الاجتماعي “تويتر”، طالعتها وترجمتها “أوج”، عن سعادته بزيارة من أسماه بـ”رئيس المؤسسة الوحيدة المنتخبة في المشهد الليبي”، عقيلة صالح، قائلاً: “لقد أتيحت لنا الفرصة للاتفاق مع صالح حول كيفية التعامل مع الأزمة الليبية وفق عملية برلين وكذلك مبادرة الرئيس المصري عبد الفتاح السيسي.

وأشار إلى أنه اتفق مع عقيلة صالح على أن مستقبل واستقرار ليبيا يكمن في إزالة جميع القوات الأجنبية، لافتًا إلى أن هذا شرط أساسي للسلام والاستقرار، مؤكدًا أن بلاده تساعد في مواجهة التدخلات الأجنبية في ليبيا من خلال المشاركة في عملية “إيريني” في البحر المتوسط وأنها مستعدة لتقديم المزيد.

وتابع: “اتفقنا على أن تركيا تتحمل مسؤولية تاريخية عما يحدث في ليبيا اليوم، كما قال الرئيس ماكرون أمس بحق، فنقل المرتزقة من سوريا وانتهاك الحظر المفروض على الأسلحة من العناصر التي تثقل الموقف التركي”.

وواصل: “اتفقنا على إمكانية إقامة قنصلية يونانية في بنغازي لتسهيل التجارة، حيث ترغب ليبيا في استبدال المنتجات التركية بمنتجات أخرى من أصل أوروبي وحتى يوناني، كما ناقشنا تعريف المناطق البحرية بين اليونان وليبيا، في إطار القانون الدولي وليس في إطار مذكرة السراج مع تركيا”.

واختتم: “كان من دواعي سروري أن أعلن لرئيس البرلمان الليبي قرار رئيس البرلمان اليوناني، بإعادة فتح لجنة الصداقة اليونانية الليبية في البرلمان اليوناني”.

ووصل وزير الخارجية اليوناني، صباح اليوم، إلى مدينة القبة لبحث تداعيات الأزمة الليبية والعلاقات المشتركة، حيث التقى رئيس مجلس النواب ووزير الخارجية بالحكومة المؤقتة عبد الهادي الحويج.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق