محلي

مطالبًا بالمساءلة وإعلان الحقيقة.. السفير الهولندي: مجموعة عمل برلين ناقشت قضايا المفقودين في ليبيا .

أوج – طرابلس
قال السفير الهولندي لدى ليبيا، لارس تومرز، اليوم الأربعاء، إن مجموعة عمل برلين للقانون الدولي الإنساني وحقوق الإنسان، تحت الرئاسة المشتركة لهولندا وسويسرا وبعثة الأمم المتحدة للدعم في ليبيا، ناقشت أهمية قضايا الأشخاص المفقودين في ليبيا.

وأوضح تومرز في تغريدة عبر موقع التواصل الاجتماعي “تويتر” رصدتها “أوج”، أن عدد الليبيين المفقودين يقدر بنحو 10 آلاف شخص، مؤكدًا أن هذا يتطلب استجابة تضمن المساءلة والحقيقة للأصدقاء والعائلة ووقف دورة أخرى من العنف والانتقام.

وأعرب تومرز، عن شكره للجنة الدولية المعنية بالمفقودين، على إحاطاتهم القيّمة ورؤيتهم حول تفويضهم الفريد وخبرتهم السابقة في ليبيا، قائلاً: “نتطلع إلى التعاون مع اللجنة الدولية لشؤون المفقودين في المستقبل”.

وكانت رابطة أسر الشهداء والمفقودين والمعتقلين والمتضررين، طالبت بضرورة مخاطبة الجهات المعنية بوضع آليات للكشف عن مصير المفقودين دون تمييز، وبشكل عاجل، آملين تشكيل هيئة قضائية مستقلة لمتابعة ملفات مفقودي تاورغاء ومساعدة الأسر بفتح محاضر وتقديم شكاوى.

ولفتت الرابطة في بيانها، إلى الحفاظ على حقوق أهالي المفقودين فيما يتعلق بمعرفة مصير أبنائهم.

وتمر ليبيا بأزمة سياسية عسكرية مستمرة، منذ العام 2011م، حيث يتنازع على السلطة حاليًا طرفان، هما؛ حكومة الوفاق غير الشرعية، بقيادة فائز السراج، والطرف الثاني، الحكومة المؤقتة، والتي يدعمها مجلس النواب المنعقد في مدينة طبرق

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق