محلي

قيس سعيد لوزير الخارجية السعودي: مستعدون للمساهمة في إيجاد تسوية سياسية يقبل بها الليبيون

أوج – تونس
استقبل رئيس الجمهورية التونسي قيس سعيد، اليوم الثلاثاء، وزير الخارجية السعودي الأمير فيصل بن فرحان بن عبد الله آل سعود، لبحث الأوضاع الدولية والإقليمية وعلى رأسها الوضع في ليبيا،

وحسب بيان أصدرته الرئاسة التونسية، وطالعته “أوج”، جدد سعيد حرص تونس على تقريب وجهات النظر بين الفرقاء الليبيين، مُعربًا عن استعداد بلاده المتواصل للمساهمة في إيجاد تسوية سياسية يقبل بها الليبيون، وتضع حدًا لهذه الأزمة التي أثرت سلبًا على دول الجوار وفي مقدمتها تونس.

وفي تصريح عقب اللقاء، ثمن الأمير فيصل بن فرحان بن عبد الله آل سعود، التطابق في الرؤى بين تونس والمملكة العربية السعودية فيما يتعلق بالتحديات التي تواجهها المنطقة، مشيرا إلى تأكيد الجانبين على أن حل المسألة الليبية لا يمكن أن يكون إلا سلميا في إطار ليبي- ليبي، ودون أي تدخلات أجنبية.

وتأتي زيارة وزير الخارجية السعودي، ضمن جولة عربية لعدد من الدول الإقليمية المعنية بالملف الليبي لبحث الأزمة وتداعياتها والتأكيد على الحل السلمي، حيث انطلق بن فرحان من مصر إلى الجزائر ثم تونس.

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق