محلي

صنع الله لـ”وزير الطاقة الإماراتي”: المرتزقة الأجانب متواجدون في المنشآت النفطية الليبية

أوج – طرابلس
أعلنت المؤسسة الوطنية للنفط، اليوم الخميس، أن رئيس مجلس إدارة المؤسسة، مصطفى صنع الله، ناقش مع وزير الطاقة الإماراتي سهيل المزروعي، أمس، إقفالات النفط في ليبيا، بالإضافة إلى تواجد قوات مرتزقة أجنبية في المنشآت النفطية الليبية.

وأشارت المؤسسة في بيان مقتضب عبر حسابها الرسمي بموقع التواصل الاجتماعي “تويتر”، طالعته “أوج”، إلى أن مصطفى صنع الله جدد خلال المباحثات، التأكيد على حياد المؤسسة الوطنية للنفط والتزامها الثابت بالمصلحة الوطنية، ورغبتها في إنهاء الإقفالات في أقرب فرصة ممكنة، وأملها في تجنب التصعيد العسكري في خليج سرت”.

وكانت المؤسسة الوطنية للنفط، أعلنت في وقت متأخر من ليل أمس الأربعاء، أن مجموع الخسائر بسبب الإقفالات النفطية وصل إلى 7.28 مليار دولار، وذلك بعد 188 يوما من إغلاق المنشآت والحقول النفطية.

وأوضحت المؤسسة في بيان طالعته “أوج”، أن الخسائر بلغت بالتحديد، سبعة مليارات و285 مليونا و201 ألف دولار.

يشار إلى أن أمس الأول الثلاثاء، عقد بمبادرة إيطالية، اجتماعي دولي، لمناقشة مسألة استمرار غلق المنشآت والحقول النفطية في ليبيا، وتوقف الصادرات النفطية.

وبحسب ما نقلته وكالة “أكي” للأنباء الإيطالية، فأن الاجتماع ضم مسؤولين من ألمانيا وإيطاليا وفرنسا والولايات المتحدة ومصر والإمارات، إضافة إلى الممثلة الخاصة للأمين العام للأمم المتحدة بالإنابة، ستيفاني ويليامز، كما شمل مداخلة من رئيس مجلس إدارة المؤسسة الوطنية، مصطفى صنع الله.

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق