محلي

رئيس البرلمان الأردني: نترقب تسارع التطورات في ليبيا ونجدد دعم جهود التسوية السياسية

أوج – عمان
أكد رئيس الاتحاد البرلماني العربي، ورئيس مجلس النواب الأردني، عاطف الطراونة، على ضرورة التوصل إلى حل سياسي شامل للأزمة الليبية، بما يساهم في إنهاء معاناة شعبها.

وذكر في تصريحات له، نقلتها صحيفة “الدستور” الأردنية، طالعتها “أوج”، على هامش مباحثاته مع رئيس مجلس النواب المنعقد في طبرق عقيلة صالح، في الأردن، إن الاتحاد البرلماني العربي، يساند إرادة الشعب الليبي، ويدعم أي جهد يحقن دم الشعب الليبي، ويسهم في استقراره وأمنه ووحدته.

ولفت الطراونة، إلى أن الأردن، تترقب تسارع التطورات في ليبيا، كما تجدد موقفها الذي طالما عبر عنه الملك عبد الله الثاني، في دعم الأردن للجهود الرامية إلى توحيد ليبيا، والتوصل إلى حل سياسي يعيد الأمن والاستقرار لشعبها، ويساهم في بناء مؤسساتها.

وفي ظل الواقع العربي المشحون بالخلافات حاليًا، اختتم: “نؤمن أن السبيل نحو مواجهة الأخطار المحدقة يكون بمواجهة البرامج والمشاريع الإقليمية التي تسعى إلى تقاسم أرضنا وتمزيق هويتنا”، مؤكدًا على أولوية حفظ المصالح الليبية والحفاظ على وحدة أراضيها، وكفاءة عمل مؤسساتها، وبما يمنح دول جوارها الحفاظ على أمنهم من مخاطر عدم الاستقرار.

وكان رئيس مجلس النواب المنعقد في طبرق، عقيلة صالح، وصل مساء أمس الثلاثاء إلى العاصمة الأردنية عمان، في زيارة رسمية تستغرق يومين، عقب اختتام زيارته للمملكة المغربية.

وقال المتحدث الرسمي باسم مجلس النواب، عبدالله بليحق، إن عقيلة صالح، سيجري خلال زيارته للمملكة الأردنية عدد من اللقاءات مع كبار المسؤولين بالأردن في مقدمتهم رئيس البرلمان الأردني عاطف الطراونة، وذلك لبحث سُبل إنهاء الأزمة الليبية ومبادرته الأخيرة للحل في ليبيا.

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق