محلي

داخلية الوفاق تطلق حملة أمنية للكشف عن مصير المغيبين قسريًا

أوج – طرابلس
أطلقت وزارة الداخلية بحكومة الوفاق غير الشرعية، أمس الخميس، حملة أمنية للكشف عن مصير المغيبين قسريًا، وتحديد الأشخاص والجهات الضالعة في تلك الوقائع الإجرامية.

وناشدت الوزارة، في بيان لها، طالعته “أوج”، كل من لديه قريب مغيب قسريًا ضرورة التوجه إلى أقرب مركز شرطة للإبلاغ عن الواقعة أو مخاطبة وزير الداخلية، فتحي باشاغا، مباشرة، حتى يتسنى للجهات الأمنية إجراءات التحري والاستدلال بالخصوص.

واعتبرت الوزارة، أن الممارسات غير القانونية بحق المواطنين، والتي تتعلق بملف خطف شخص أو سجنه من أي جهة كانت دون تخويل أو إذعان الدولة وخارج إطار القانون كاستراتيجية لبث الرعب بين أفراد المجتمع، تعتبر من الجرائم التي يعاقب عليها القانون ومحاسبة مرتكبيها.

وكانت وزارة الداخلية بحكومة الوفاق غير الشرعية، أعلنت الأسبوع الماضي، القيام بجولة تفقدية لبعض أماكن الاحتجاز والتوقيف في عدد من الإدارات الضبطية ومراكز الشرطة التابعة للمديرية، رفقة مدير الأمن عمر الخدراوي.

وأوضحت داخلية الوفاق، في بيانٍ إعلامي طالعته “أوج”، أن الجولة التفقدية شملت غرف التوقيف في قسم البحث الجنائي وقسم النجدة وبعض مراكز الشرطة بالمديرية، مشيرة إلى أن الفريق قام بإجراء جولة تفتيشية ومعاينة لأحد الأماكن المدنية التي تلقت الوزارة شكاوى بأنه يستخدم في الاعتقال والاحتجاز غير القانوني، وأمر بقفله بمعرفة مكتب حقوق الإنسان ومديرية أمن غريان.

وأكدت الوزارة، أنه عقب الجولة عُقد اجتماع مع مدير الأمن لمناقشة موضوع فتح فرع لمكتب حقوق الإنسان بنطاق المديرية، وتم التنسيق بين الأطراف بهذا الشأن، وذلك تنفيذًا لموافقة باشاغا بفتح فروع لمكتب حقوق الإنسان في بعض مديريات الأمن الرئيسية، زيادة في تصحيح أوضاع جهاز الشرطة وجعل عمله في إطار من القانون وحقوق الإنسان.

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق