محلي

خروج أعضاء الجالية الليبية في السودان من الحجر الصحي بعد ثبوت خلوهم من كورونا #قناة_الجماهيرية_العظمى_قناة_كل_الجماهير

أوج – بنغازي
كشفت الغرفة المركزية لفرق الرصد والتقصي لمكافحة جائحة كورونا ببنغازي، عن خروج المواطنين أعضاء الجالية الليبية في السودان، من موقع الحجر الصحي بفندق فكتوريا، أمس الجمعة، والذين يبلغ عددهم 38 مواطنًا ومواطنة، بينهم أطفال.

وذكرت الغرفة في بيان لها، طالعته “أوج”، أن هؤلاء المواطنين من طرابلس وزليتن وسبها والكفرة وبنغازي، موضحة أنهم خرجوا بعد انقضاء فترة الحجر الصحي المقررة لهم، وإجراء التحاليل الطبية للمرة الثانية، وثبوت خلوهم من فيروس كورونا.

ولفتت الغرفة إلى أن من بين هؤلاء المواطنين، رئيس قسم التحصينات بإدارة التطعيمات بالمركز الوطني لمكافحة الأمراض، الدكتور عبد الرحمن سعود، والذي أشاد بإجراءات الحجر الصحي والخدمات الصحية التي يتلقاها النزلاء بموقع الحجر، بإشراف الغرفة المركزية بالخدمات الصحية ببنغازي، كما أثنى على خدمات الضيافة التي يقدمها الفندق خلال فترة الحجر الصحي.

ويعاني الليبيون العالقون في الخارج، ظروفا صعبة بعدة دول، لاسيما في تركيا وتونس وإيطاليا، وأطلقوا نداءات واستغاثات متكررة إلى حكومة الوفاق غير الشرعية، لسرعة العمل إلى عودتهم، في ظل تفشي وباء كرورنا في هذه الدول ما يهدد حياتهم ويعرض أطفالهم وشيوخهم لخطر الوفاة.

وسجلت ليبيا 918 حالة إصابة بفيروس كورونا، وبلغت حالات الشفاء 230 حالة، فيما بلغت عدد الوفيات 27 حالة.

وظهر الفيروس الغامض في الصين، لأول مرة في 12 الكانون/ ديسمبر 2019م، بمدينة ووهان، إلا أن بكين كشفت عنه رسميا منتصف آي النار/ يناير الماضي.

وأعلنت منظمة الصحة العالمية في وقت سابق حالة الطوارئ على نطاق دولي لمواجهة تفشي الفيروس، الذي انتشر لاحقا في عدة بلدان، ما تسبب في حالة رعب سادت العالم أجمع.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق