محلي

بمشاركة وزيرة الخارجية الإيطالية السابقة.. مظاهرات في روما للمطالبة بوقف تمويل خفر سواحل الوفاق

أوج – روما
انطلقت تظاهرات بالعاصمة الإيطالية روما، أمس الثلاثاء، وذلك للمطالبة بوقف تمويل خفر السواحل الليبي ومراكز الاعتقال، التابعان لحكومة الوفاق غير الشرعية برئاسة فائز السراج.

وأوضحت وكالة “نوفا” الإيطالية، في تقرير لها طالعته “أوج”، أن متطوعون من منظمة “ميديترانيي” ومنظمة العفو الدولية والعديد من الأشخاص شاركوا في الاحتجاج، الذي نُظم في ساحة سان سيلفسترو بروما، ليقولوا: “كفي لتمويل خفر السواحل ومراكز الاعتقال الليبية”.

كما شاركت وزيرة الخارجية الإيطالية السابقة “إيما بونينو” في التظاهرات التي نظمها مجموعة من سياسيين وناشطين حقوقيين وموظفي المنظمات غير الحكومية، حيث تريد أن تتم مراجعة كل شيء بداية من هبوط المهاجرين والاندماج.

وكانت المفوضية السامية للأمم المتحدة لشؤون اللاجئين، أفادت في وقت سابق من الثلاثاء، بوفاة ثلاثة أشخاص، إثر إطلاق للنار وقع عند نقطة من نقاط الانزال الخمس في ليبيا أمس الأول الإثنين، وذلك بعد اعتراض خفر السواحل الليبي لأحد القوارب، مطالبة بـ “إجراء تحقيق عاجل” بهذا الشأن.

ووقعت الحكومة الإيطالية السابقة، قبل ثلاث سنوات، مع حكومة الوفاق غير الشرعية، على مذكرة تفاهم لدعم مراقبة الحدود ومكافحة الهجرة غير الشرعية وعمليات التهريب.

وتمر ليبيا بأزمة سياسية عسكرية مستمرة، منذ العام 2011م، حيث يتنازع على السلطة حاليًا طرفان، هما؛ حكومة الوفاق غير الشرعية، بقيادة فائز السراج، والطرف الثاني، الحكومة المؤقتة، والتي يدعمها مجلس النواب المنعقد في مدينة طبرق.

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق