محلي

بكري عن زيارة أكار لطرابلس: مؤامرة جديدة تشرعن الغزو ومن يقبل بها خائن #قناة_الجماهيرية_العظمى_قناة_كل_الجماهير

أوج – القاهرة

اعتبر عضو مجلس النواب المصري، مصطفى بكري، زيارة وزير الدفاع التركي، خلوصي آكار، ورئيس أركانه، إلى طرابلس، مؤامرة جديدة تشرعن لغزو ليبيا.

واتهم بكري، في تغريدة على موقع التواصل الاجتماعي “تويتر”، رصدتها “أوج”، حكومة الوفاق بأنها فاقدة للشرعية، مؤكدا أن من يقبل بتوقيع اتفاق بين آكار ورئيس المجلس الرئاسي لحكومة الوفاق فائز السراج، يسمح بالتدخل المباشر هو خائن للوطن.

وأضاف بكري: “من يقبل بهذه الاتفاقيات سيكون حكم التاريخ عليه قاسيا”.

وكان وزير الدفاع التركي خلوصي أكار، يرافقه رئيس هيئة الأركان التركية ياشار غولار، أجرى أمس الجمعة، زيارة مُفاجئة إلى ليبيا، حيث عقدا خلالها لقاءات مع المجلس الرئاسي لحكومة الوفاق غير الشرعية واجتماعات مع القادة العسكريين والأمنيين.

وتهدف الزيارة، التي نقلت تفاصيلها قناة “TRT” التركية الرسمية، طالعتها “أوج”، إلى تعزيز التعاون العسكري والأمني المشترك بين الحكومتين وتطبيق التفاهم التركي الليبي المشترك.

ووفقًا للقناة التركية، قال وزير الدفاع التركي، من طرابلس عند لقائه جنودًا ليبيين وأتراك في مركز التدريب والتعاون العسكري والأمني: “تركيا ماضية في دعم حكومة الوفاق لتحقيق الاستقرار في ليبيا وحفتر وداعموه سيخسرون، وسنفعل كل ما يلزم من أجل أشقائنا الليبيين بموجب تعليمات الرئيس أردوغان”.

وحضر المحادثات عن الجانب الليبي كل من؛ وزير الداخلية بالوفاق فتحي باشاغا، ووكيل وزارة الدفاع صلاح الدين النمروش، ورئيس الأركان العامة محمد الشريف، وآمر غرفة العمليات المشتركة أسامة الجويلي.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق