محلي

بعد يومين من تأسيسه… أحد المعلنين عن “مجلس إقليم” فزان يعتبره استغفال لصادقين ويعلن إنسحابه

أعلن الإعلامي والصحفي الليبي عبدالله أبو عذبة أحد أبناء الجنوب الليبي ، عن انسحابه من مبادرة ” مجلس إقليم فزان” .
وأشار بوعذبة إلى أنه وبعد حوار عميق مع عدة اصدقاء ادرك مدى وعمق خطورة تبني فكرة أو مشروع مبادرة ولدت خارج الوطن.
رافضا أن يتم أستغفله وتصديق انها محاولة للإنقاذ .
بوعذبة وفي منشور أرفقه بصورة قلعة سبها ،على صفحته في فيس بوك ، صباح يوم عيد الأضحى المبارك ، قدم اعتذاره لكل الليبيين معلنا عودته لأهله الفزازنة حسب ووصفه للمحافظة على ما تبقى من الوطن .
وكانت مجموعة من أبناء فزان قد أقحموا في الظهور من داخل مدينة سبها للإعلان عن تشكيل ” مجلس ما يعرف بإقليم فزان ، والذي يدار ويحركه مجموعة من المقيمين بالخارج ولا علاقة لهم لا بالجنوب ولا بأهله ، لصالح دول غرببة ، تسعى لتقسيم الوطن وتفتيته ليسهل عليها اقتسامه.

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق