محلي

برلمانية مصرية: تفويض مجلس النواب لا يعني إرسال القوات بشكل مباشر إلى ليبيا

أوج – القاهرة
علقت عضو لجنة الشؤون الخارجية بالبرلمان المصري داليا يوسف، اليوم الثلاثاء، على ما إذا كانت القوات المصرية ستباشر مهمتها بالتقدم نحو الأراضي الليبية بعد الموافقة على إرسال الجيش في مهام قتالية خارج حدود الدولة المصرية، مؤكدة أن البرلمان فوض الرئيس السيسي والمجلس الأعلى للأمن القومي باتخاذ كافة الإجراءات اللازمة لحماية الأمن القومي.

وأوضحت يوسف، في تصريحات لوكالة “سبوتنيك” الروسية، طالعتها “أوج”، أن ذلك لا يعني إرسال القوات بشكل مباشر إلى ليبيا، وأن الأمر يخضع لتقديرات الرئيس ومجلس الأمن القومي، وأنهم يتخذون كافة الإجراءات في سبيل الحفاظ على الأمن القومي المصري، سواء كان ذلك بالدفاع داخل الحدود أو خارج الحدود.

ووافق مجلس النواب المصري، أمس الإثنين، بإجماع آراء النواب الحاضرين على إرسال عناصر من القوات المسلحة المصرية في مهام قتالية خارج حدود الدولة المصرية، للدفاع عن الأمن القومي المصري في الاتجاه الاستراتيجي الغربي ضد أعمال الميلشيات الإجرامية المسلحة والعناصر الإرهابية الأجنبية إلى حين انتهاء مهمة القوات.

وجاءت موافقة البرلمان المصري، عقب عقد جلسة سرية لنظر الموافقة على إرسال بعض عناصر من القوات المسلحة المصرية في مهام قتالية إلى ليبيا، بالتزامن مع تهديدات للأمن القومي المصري جراء اقتراب عناصر الميليشيات التابعة لحكومة الوفاق المدعومة تركيًا بالمرتزقة السوريين والعتاد، مما أسماه الرئيس المصري عبد الفتاح السيسي خط “سرت – الجفرة”.

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق