محلي

برلمانية إيطالية: ليبيا خرجت من رادارنا وأصبحت تعيش حربًا أهلية دائمة بعد 2011م

أوج – روما
رأت عضو مجلس الشيوخ الإيطالي عن حزب (فورتسا إيطاليا) ستيفانيا كراكسي، أن ليبيا بات مُقدر عليها أن تعيش حربًا أهلية دائمة، بعد أحداث فبراير 2011م.

وانتقدت “كراكسي”، في تصريحات إذاعية، نقلتها وكالة “آكي” الإيطالية، طالعتها “أوج”، غياب الدور الإيطالي في ليبيا، قائلة: “ليبيا قد خرجت عن نطاق رادارنا تمامًا”، مُحملة فرنسا والولايات المتحدة، جانبًا كبيرًا لما يحدث في ليبيا.

وتشهد الساحة الليبية أحداثا متسارعة وتطورات يومية منذ سيطرة مليشيات حكومة الوفاق على الحدود الإدارية للعاصمة طرابلس والمنطقة الغربية بالكامل، واتجهت حاليا نحو سرت في سبيل الوصول إلى منطقة خليج سرت النفطي، وتحشد قواتها حاليا تمهيدا لدخول المنطقة الاستراتيجية والتي تعد أحد أهم المطامع التركية في ليبيا.

وتعيش ليبيا وضعًا إنسانيًا سيئًا نتيجة الصراع الدموي على السلطة الذي بدأ منذ اغتيال القائد الشهيد معمر القذافي في العام 2011م، فيما يشهد الشارع الليبي حراكا واسعا يطالب بتولي الدكتور سيف الإسلام القذافي مقاليد الأمور في البلاد وإجراء انتخابات ومصالحة وطنية لعودة الأمن والاستقرار.

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق