محلي

باشاغا ونظيرته الإيطالية يبحثان عودة الشركات الإيطالية لاستئناف نشاطها في ليبيا

أوج – طرابلس
بحث وزير الداخلية بحكومة الوفاق غير الشرعية، فتحي باشاغا، اليوم الخميس، مع نظيرته الإيطالية، لوتشانا لامورجيزي، عودة الشركات الإيطالية لاستئناف نشاطها في ليبيا ومساهمة إيطاليا في نزع الألغام من المناطق التي كانت تحت سيطرة ما أسماها بـ”المليشيات”.

وأوضحت داخلية الوفاق، في بيانٍ إعلامي طالعته “أوج”، أن باشاغا ناقش أيضًا خلال اجتماعه مع لامورجيزي بمقر المجلس الرئاسي بطرابلس إغلاق المواقع النفطية، والضرورة القصوى لعودة إنتاج النفط الذي يمثل ثروة الليبيين ومصدر دخلهم.

وأوضحت الوزارة، أنه تم مناقشة عدد من ملفات التعاون المشترك، أهمها ملف التعاون في مجال الأمن والذي يشمل بناء القدرات الأمنية، وملف الهجرة غير الشرعية ومكافحة الإتجار بالبشر والتهريب.

وحضر الاجتماع، وكيل الهجرة غير الشرعية، ورئيس جهاز الهجرة غير الشرعية، وعدد من مسؤولي وزارة الداخلية، والسفير الليبي لدى الاتحاد الأوروبي عبد الحافظ قدور، والسفير الإيطالي لدى ليبيا ورئيس الأركان بوزارة الداخلية ورئيس الشرطة الإيطالية ومدير رئاسة مجلس الوزراء الإيطالي.

ووصلت وزيرة الداخلية الإيطالية لوتشانا لامورجيزي، على رأس وفد رفيع، في وقت سابق من اليوم الخميس، إلى العاصمة طرابلس، حيث التقت رئيس المجلس الرئاسي لحكومة الوفاق غير الشرعية فائز السراج.

وبحث رئيس المجلس الرئاسي لحكومة الوفاق غير الشرعية مع وزيرة الداخلية الإيطالية لوتشانا لامورجيزي، خلال اجتماع اليوم بمقر المجلس، في العاصمة طرابلس، مستجدات الأوضاع في ليبيا، وعدد من ملفات التعاون المشترك؛ مثل التعاون في مجال الأمن، والذي يشمل بناء القدرات الأمنية، وملف الهجرة غير الشرعية ومكافحة الإتجار بالبشر والتهريب.

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق