محلي

المتحدث باسم الرئاسة التركية : لا نية لدينا لمواجهة مصر أو فرنسا في ليبيا

قال المتحدث باسم الرئاسة التركية إبراهيم قالن، إن تركيا ليست مع تصعيد التوتر في ليبيا، لكنها ستواصل دعم حق حكومة «الوفاق» في طرابلس بالدفاع عن نفسها.
وأضاف قالن في لقاء مع قناة «إن تي في» التركية: «لسنا مع تصعيد التوتر في ليبيا. ليست لدينا أي خطة أو نية أو تفكير لمجابهة أي دولة هناك، للحكومة الوطنية الليبية حق الدفاع عن نفسها. وتركيا حتما ستواصل تقديم دعمها لهذه الحكومة».
وعلق قالن على قصف قاعدة الوطية الجوية، قائلًا: «نوايا الذين قالوا بوقف إطلاق النار وتحقيق السلام في ليبيا، كانت واضحة عندما قصفوا مطار معيتيقة ورددوا: يجب أن يكون حكم ليبيا بأيدينا، وحشدوا عسكريا في سرت والجفرة».
وأضاف المتحدث باسم الرئاسة التركية: «عند حديثي مع نظرائي في أمريكا وأوروبا، يعترفون لنا بهذا. ونحن لا نسعى لنيل التقديرات، بل لحل الأزمة، ودفع العملية السياسية، وفق قواعد الأمم المتحدة، ومخرجات مؤتمر برلين».
واختتم: «عند النظر إلى المشهد العام هذا، يتضح عدم وجود نية لدينا لمواجهة مصر أو فرنسا أو أي بلد آخر هناك (في ليبيا)».

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق