محلي

العميد صالح رجب: العدوان التركي جعل الأوضاع بائسة غرب ليبيا وطرابلس الآن مُحتلة من الأتراك

أوج – القاهرة
أدان رئيس المجلس الأعلى لقبائل الأشراف والمرابطين، أمين اللجنة الشعبية العامة للأمن العام الأسبق، العميد صالح رجب المسماري، التدخل التركي في ليبيا بالمرتزقة والسلاح.

وذكر في تصريحات لصحيفة “البلاد” الجزائرية، تابعتها “أوج”، أن العدوان التركي على ليبيا، بقيادة الرئيس رجب طيب أردوغان، جعل الأوضاع بائسة في الشق الغربي من ليبيا.

وأردف أن طرابلس الآن تعتبر مُحتلة من الأتراك عن طريق الميليشيات والمرتزقة التابعين لتركيا، مُبينا أن السياسات التركية في الشرق الأوسط بشكل عام وليبيا بشكل خاص تهدف إلى إعادة ما تسمى بالإمبراطورية العثمانية.

وشدد رئيس المجلس الأعلى لقبائل الأشراف والمرابطين، أن إعادة الإمبراطورية العثمانية لن يحدث أبدًا، مُشيدا بدور المملكة في إدانة العدوان التركي ضد ليبيا ووقوفها مع الشعب الليبي ومساندته ضد الأتراك.

ودأبت تركيا على إرسال الأسلحة والمرتزقة السوريين إلى ليبيا لدعم حكومة الوفاق غير الشرعية في حربها ضد قوات الشعب المسلح التي تسعى لتحرير العاصمة طرابلس من المليشيات والجماعات الإرهابية المسيطرة عليها.

وتستخدم أنقرة سفنًا عسكرية تابعة لها موجودة قبالة السواحل الليبية في هجومها الباغي على الأراضي الليبية بما يخدم أهدافها المشبوهة، والتي تساعدها في ذلك حكومة الوفاق غير الشرعية المسيطرة على طرابلس وتعيث فيها فسادًا.

كما تحظى الميليشيات المسلحة في ليبيا بدعم عسكري من الحكومة التركية التي مولتها بأسلحة مطورة وطائرات مسيرة وكميات كبيرة من الذخائر، إضافة إلى ضباط أتراك لقيادة المعركة وإرسال الآلاف من المرتزقة السوريين للقتال إلى جانب الميليشيات.

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق