محلي

الشرطة الإيطالية : توقف مهاجرين اثنين بتهم الاتجار بالبشر والتعذيب في ليبيا

أوقفت الشرطة الإيطالية، مهاجرَيْن من بنغلادش في الثلاثينات من عمرهما في مدينة أجريجنتو بصقلية، بتهمة ارتكاب جرائم تعذيب واتجار بالبشر وتسهيل الهجرة غير الشرعية، وتم ضبط الشخصين بعد أن اتهمهما أربعة مهاجرين يحملون نفس الجنسية باحتجازهم وتعذيبهم أثناء وجودهم في أحد المعسكرات في ليبيا.

ألقت الشرطة الإيطالية في أجريجنتو، القبض على شخصين من بنغلاديش يبلغان 35 و31 عاما، بتهمة ارتكاب أعمال إجرامية وتسهيل الهجرة غير الشرعية والاتجار بالبشر وأعمال الخطف والتعذيب.
حجز احتياطي
وأوضح المحققون، أن هذين الشخصين لعبا دورا في احتجاز العديد من مواطنيهم البنغلادشيين، في أحد المعسكرات في ليبيا.
وكانت المدعية العامة إيميليا بوستو، وبالتنسيق مع المدعى العام الرئيسي لويجي باتروناجيو، قد طلبت إيداع الرجلين في الحجز الاحتياطي قبل المحاكمة، ووافقت قاضية التحقيق الأولي أليساندرا فيلا على الطلب.
ومن المقرر أن يواصل محققون تابعون لإدارة مكافحة الجريمة المنظمة “المافيا” في باليرمو التحقيقات، التي سيتم إجراؤها في الخارج أيضا.
موقع صحيفة “آفينيري”، نشر خبر توقيف المهاجرَيْن مرفقا بصورة أحد معسكرات الاعتقال في ليبيا.

ضبط 20 مهاجرا خلال أسبوعين
وأوقفت الشرطة في المدينة، 20 شخصا أجنبيا لدخولهم البلاد بطريقة غير شرعية، في أعقاب عدة عمليات هبوط للمهاجرين في المدينة على مدار الأسبوعين الماضيين، كما ضبطت شخصين آخرين كان قد تم الحكم عليهما بالسجن غيابيا.
وتم توقيف المهاجرَيْن البنغلادشيَّيْن بعد قيام أربعة أشخاص مهاجرين يحملون نفس جنسيتهما باتهامهما، باحتجازهم وتعذيبهم أثناء وجودهم في معسكر ليبي، وتم نقل الضحايا المزعومين إلى مدينة راغوسا التابعة لصقلية أيضا، حيث قامت الشرطة باستجوابهم.
وقال المحققون، إن الضحايا والشخصين المضبوطين كانوا قد وصلوا إلى لامبيدوزا في 28 أيار/مايو الماضي، بينما أوضح المهاجرون البنغلادشيون الأربعة أنهم دفعوا 5000 دولار أمريكي ثمنا لإطلاق سراحهم من المعسكر الليبي والرحلة إلى إيطاليا

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق