محلي

السيسي لـ”رئيس وزراء اليونان”: نرفض التدخلات الأجنبية غير المشروعة في الشأن الليبي

أوج – القاهرة
أكد الرئيس المصري عبد الفتاح السيسي، أن الموقف المصري تجاه الأزمة في ليبيا ثابت ومحدد، لاسيما فيما يتعلق بتقويض التدخلات الأجنبية غير المشروعة في الشأن الليبي التي تزيد من تفاقم الأوضاع الأمنية علي نحو يؤثر علي استقرار المنطقة بالكامل.

وأوضح المتحدث باسم رئاسة الجمهورية، في بيانٍ إعلامي، طالعته “أوج”، أن الرئيس عبد الفتاح السيسي، بحث خلال اتصال هاتفي مع رئيس الوزراء اليوناني كرياكوس ميتسوتاكيس، تطورات القضية الليبية.

ووفق البيان، استعرض السيسي ثوابت ومحددات الموقف المصري تجاه الأزمة، فيما أشاد رئيس الوزراء اليوناني بالجهود المصرية وجهودها الدؤوبة الرامية إلى تسوية النزاع واستعادة السلام في كافة الأراضي الليبية، مؤكداً أهمية العمل على العودة إلي المسار السياسي كحل أصيل للأزمة الليبية، وذلك بما يتسق مع القرارات الأممية ذات الصلة ومخرجات مؤتمر برلين، مع رفض أي تدخل خارجي في هذا الخصوص.

ويأتي هذا الاتصال، بعد أيام من موافقة مجلس النواب المصري، بإجماع آراء النواب الحاضرين على إرسال عناصر من القوات المسلحة المصرية في مهام قتالية خارج حدود الدولة المصرية، للدفاع عن الأمن القومي المصري في الاتجاه الاستراتيجي الغربي ضد أعمال الميلشيات الإجرامية المسلحة والعناصر الإرهابية الأجنبية إلى حين انتهاء مهمة القوات.

وجاءت موافقة البرلمان المصري، عقب عقد جلسة سرية لنظر الموافقة على إرسال بعض عناصر من القوات المسلحة المصرية في مهام قتالية إلى ليبيا، بالتزامن مع تهديدات للأمن القومي المصري جراء اقتراب عناصر الميليشيات التابعة لحكومة الوفاق المدعومة تركيًا بالمرتزقة السوريين والعتاد، مما أسماه الرئيس المصري عبد الفتاح السيسي خط “سرت – الجفرة”.

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق