محلي

الخارجية الروسية : نستنكر استحواذ حكومة المليشيات على مقدرات الليبيين

استنكرت الناطقة باسم وزارة الخارجية الروسية ماريا زاخاروفا، الثلاثاء، وضع إيرادات بيع النفط الليبي في المصرف المركزي بطرابلس الذي تسيطر عليه حكومة مليشيات السراج، منوهة إلى ضرورة أن يدير الليبيون أنفسهم مواردهم الطبيعية دون أي تدخل خارجي، وبالتساوي بين الأقاليم الثلاثة “طرابلس، وبرقة، وفزان.
 وقالت زاخاروفا، في تصريحات للصحفيين، إن غالبية الحقوق النفطية تقع في المنطقة الشرقية، إلا أنه يتم حرمان أهلها من عوئد النفط، ما تسبب بالنهاية في وقف التصدير.
وشددت على ضرورة استئناف العمل  للمؤسسة الوطنية للنفط والمصرف المركزي بما يضمن التوزيع العادل للدخل من صادرات النفط والغاز بين جميع الليبيين دون أي تمييز.
وأختتمت تصريحاتها بالقول: إن النفط الليبي للشعب كله دون تميز، وهو مانصت عليه مخرجات مؤتمر برلين حول ليبيا الذي انعقد مطلع العام الحالي، وكذلك قرار مجلس الأمن التابع للأمم المتحدة رقم 2510.

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق