محلي

الأمم المتحدة تُجدد دعوتها لإغلاق مراكز احتجاز المهاجرين في ليبيا #قناة_الجماهيرية_العظمى_قناة_كل_الجماهير

جدّدت الأمم المتحدة دعوتها إلى إغلاق مراكز احتجاز المهاجرين في ليبيا، ودعت إلى المسائلة.
ويأتي تجديد الأمم المتحدة، تزامنا مع الذكرى الأولى للهجوم الذي تعرض له مركز احتجاز تاجوراء، والتي أسفرت عن مقتل ما لا يقل عن 52 مهاجراً وإصابة 87 آخرين.
وأوضحت الأمم المتحدة، في بيان نقلته البعثة الأممية في ليبيا، “إن الهجوم على مركز تاجوراء، حيث علق المهاجرون واللاجئون وحيث مرّ على احتجاز البعض منهم فترة تصل إلى عامين دون توجيه تهم إليهم”.
وأكدت الأمم المتحدة، إلى الحاجة الملحة إلى إغلاق جميع مراكز احتجاز المهاجرين في ليبيا وإخلاء سبيل المهاجرين وطالبي اللجوء مع توفير الحماية والمساعدة لهم.
وألحت في بيانها بكشل خاص، “لاسيما وأن ليبيا تكافح للتصدي لجائحة كوفيد- 19 وحيث يحتجز المهاجرون وطالبو اللجوء ممن هم عرضة لخطر الإصابة بالوباء بالنظر إلى رداءة الصرف الصحي وسوء الأوضاع الصحية العامة واكتظاظ مراكز الاحتجاز”.
ودعت الأمم المتحدة، السلطات الليبية إلى التحقيق في جميع انتهاكات القانون الدولي الإنساني والقانون الدولي لحقوق الإنسان والتقارير المتعلقة بانتهاكات حقوق الإنسان ومحاسبة المسؤولين عنها.
ورحّبت الأمم المتحدة،  بالبيان الذي أدلت به مؤخراً المدعية العامة للمحكمة الجنائية الدولية والذي يفيد بأن التحقيقات جارية في الاحتجاز التعسفي وسوء معاملة المهاجرين في ليبيا، وننادي بالمساءلة في هذا الشأن .

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق