محلي

أوغلو: نتفق مع بريطانيا بشأن الحل الدبلوماسي في ليبيا وهناك شروط لوقف إطلاق النار #قناة_الجماهيرية_العظمى_قناة_كل_الجماهير

أوج – أنقره
قال وزير الخارجية التركي مولود تشاوش أوغلو، إن هناك فجوة ثقة بما وصفها “ميليشيات” خليفة حفتر، لاسيما بعض نقضها عدة تعهدات سابقة.

وذكر في تصريحات له من لندن، عقب مباحثات مع مسؤولين بريطانيين، نقلتها قناة “TRT عربي” التركية، طالعتها “أوج”: “المملكة المتحدة وتركيا متفقتان بشأن الحل الدبلوماسي في ليبيا، ونحن والمملكة المتحدة، نعتقد أن الحل الوحيد هو الحل السياسي في ليبيا”.

وأكمل أوغلو: “هناك شروط لوقف إطلاق النار، وشكوك لحكومة الوفاق بشأن خروقات وانتهاكات حفتر، ويجب حلها، وليس لدينا خلاف مع المملكة المتحدة فيما يتعلق بوحدة الأراضي الليبية، ويجب حل النزاعات في المنطقة عبر الحوار وبإشراف الأمم المتحدة”.

وكان المتحدث باسم الرئاسة التركية، إبراهيم قالين، زعم أن بلاده تسعى إلى حماية أمنها وأمن جيرانها في المنطقة والبحر الأبيض المتوسط.

وقال قالين، في مقابلة مع قناة TRT، طالعتها وترجمتها “أوج”، إن خليفة حفتر انتهك القانون الدولي ورفض وقف إطلاق النار عدة مرات وقصف العاصمة وهو ما يكشف نواياه الحقيقية تجاه العمليات.

وأضاف: “من المعروف أن حفتر والمعسكر التابع له يريد الحرب واستمرار الصراع، كما أصبح معروفا من يريد السلام والاستقرار في ليبيا”.

وذكر أن حفتر أصبح غير موثوق فيه بالنسبة لحكومة الوفاق غير الشرعية، ومن المستحيل الدخول معه في مفاوضات، داعياً إلى محادثات 5 + 5 تحت رعاية الأمم المتحدة.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق