محلي

وزير الخارجية اليوناني: تركيا تعمل بشكل مناهض لرغبات الشعب الليبي وإيريني تستهدف إحلال السلام فيها #قناة_الجماهيرية_العظمى_قناة_كل_الجماهير

أوج – القاهرة

اعتبر وزير خارجية اليونان، نيكوس دندياس، تصرف البحرية التركية بطريقة عدائية تجاه شركائها في حلف شمال الأطلسي لمنعهم من تطبيق حظر الأمم المتحدة على السلاح في ليبيا، أنه “غير مقبول بالمرة”.

وقال دندياس، في مقابلة مع قناة النيل للأخبار المصرية، تابعتها “أوج”، إن حديث تركيا عن المذكرة الأمنية مع حكومة الوفاق غير الشرعية مجرد مظلة لأعمال تركيا تساعدها في ارتكاب أفعالها في ليبيا، وتحت هذه المذكرة تقوم تركيا بانتهاك ميثاق الأمم المتحدة لحظر الأسلحة.

وأكد أن تركيا تعمل بشكل مناهض لرغبة الشعب الليبي، ومصر وفرنسا واليونان والاتحاد الأوروبي يريدوا استقرار ليبيا بطريقة تتيح للشعب الليبي أن يكون لديهم حياة وحرية تعبير من خلال حكومة مختارة.

وشدد على أن عملية إيريني البحرية تستهدف تحقيق السلام في ليبيا من خلال وضع حد لكل من يقوم بانتهاك القانون الدولي.

واستقبل الرئيس عبد الفتاح السيسي، أمس الخميس، نيكوس دندياس وزير خارجية اليونان، بحضور وزير الخارجية، سامح شكري، ورئيس المخابرات العامة، عباس كامل، بالإضافة إلى السفير اليوناني بالقاهرة.
وأطلق الرئيس المصري عبد الفتاح السيسي، خلال مؤتمر صحفي مشترك مع خليفة حفتر ورئيس مجلس النواب المنعقد قي طبرق عقيلة صالح بالقصر الرئاسي في القاهرة، مبادرة لحل الأزمة الليبية باسم “إعلان القاهرة”، تشتمل على احترام جميع المبادرات والقرارات الدولية بشأن وحدة ليبيا.

ويشمل “إعلان القاهرة” دعوة كل الأطراف الليبية لوقف إطلاق النار اعتبارًا من غدًا الاثنين، مع أهمية الالتزام بمخرجات مؤتمر برلين بشأن الحل السياسي في ليبيا، كما تتضمن المبادرة الالتزام بإعلان دستوري ليبي، وتطالب المجتمع الدولي بضرورة العمل على إخراج المرتزقة الأجانب من الأراضي الليبية.

وتتضمن المبادرة كذلك تفكيك الميليشيات وتسليم أسلحتها، كما تهدف لضمان تمثيل عادل لأقاليم ليبيا في مجلس رئاسي ينتخبه الشعب، وتوزيع عادل وشفاف للثروات على جميع المواطنين، دون استحواذ الميليشيات على أي من مقدرات الليبيين.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق