محلي

مُرحبًا بـ”إعلان القاهرة”.. رئيس جنوب أفريقيا لـ”السيسي”: يتسق مع جهود الاتحاد الأفريقي لتسوية الأزمة الليبية #قناة_الجماهيرية_العظمى_قناة_كل_الجماهير

أوج – القاهرة
أكد المتحدث الرسمي باسم رئاسة الجمهورية المصرية السفير بسام راضي، أن الرئيس المصري عبد الفتاح السيسي، تلقى اليوم السبت، اتصالاً هاتفيًا من رئيس جمهورية جنوب أفريقيا سيريل رامافوزا، وذلك لبحث التطورات الراهنة للقضية الليبية والجهود الأفريقية المشتركة لتسويتها في إطار محددات مبادرة إعلان القاهرة.

وأشار المتحدث الرسمي، في بيانٍ إعلامي طالعته “أوج” إلى أن الرئيس “رامافوزا” أشاد بالجهود المصرية المركزة والحثيثة في الملف الليبي، مُرحبًا بمبادرة إعلان القاهرة والتي تتسق مع جهود الاتحاد الأفريقي لتسوية الأزمة الليبية وإنهاء مخاطر تداعياتها السلبية على استقرار وأمن دول الجوار الليبي والقارة الأفريقية ككل.

ووفق البيان، استعرض الرئيس السيسي ثوابت الموقف المصري تجاه القضية الليبية، والتي تهدف بالأساس إلي الوصول لتسوية سياسية شاملة تحقق الأمن والاستقرار، وتضع حدًا لأعمال العنف والاقتتال والإرهاب، مع عودة مؤسسات الدولة، وتفعيل الإرادة الحرة للشعب الليبي وصون مقدراته.

وأطلق الرئيس المصري عبد الفتاح السيسي، خلال مؤتمر صحفي مشترك مع خليفة حفتر ورئيس مجلس النواب المنعقد قي طبرق عقيلة صالح بالقصر الرئاسي في القاهرة، مبادرة لحل الأزمة الليبية باسم “إعلان القاهرة”، تشتمل على احترام جميع المبادرات والقرارات الدولية بشأن وحدة ليبيا.

ويشمل “إعلان القاهرة” دعوة كل الأطراف الليبية لوقف إطلاق النار اعتبارا من الاثنين، مع أهمية الالتزام بمخرجات مؤتمر برلين بشأن الحل السياسي في ليبيا، كما تتضمن المبادرة الالتزام بإعلان دستوري ليبي، وتطالب المجتمع الدولي بضرورة العمل على إخراج المرتزقة الأجانب من الأراضي الليبية.

وتتضمن المبادرة كذلك تفكيك المليشيات وتسليم أسلحتها، كما تهدف لضمان تمثيل عادل لأقاليم ليبيا في مجلس رئاسي ينتخبه الشعب، وتوزيع عادل وشفاف للثروات على جميع المواطنين، دون استحواذ المليشيات على أي من مقدرات الليبيين.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق