محلي

مُتهكمًا على صالح وحفتر وإعلان القاهرة.. مستشار أردوغان: “إكرام الميت دفنه” #قناة_الجماهيرية_العظمى_قناة_كل_الجماهير

أوج – اسطنبول
قال مستشار الرئيس التركي، ياسين أقطاي، اليوم السبت، إن السلام الحقيقي هو السلام الدائم، القائم على العدل وعلى احترام الآخر، وليس مجرد هدنة لالتقاط الأنفاس من أجل شن عدوان جديد، وذلك في إشارة إلى خليفة حفتر.

وأوضح أقطاي، في سلسلة تغريدات عبر حسابه الشخصي بموقع التواصل الاجتماعي “فيس بوك”، رصدتها “أوج”، أن السياسي – أي سياسي- مثل المنتجات الموجودة في السوق له تاريخ صلاحية، مشيرًا إلى أنه حين ينتهي هذا التاريخ، يجب سحبه فورًا لأنه أصبح منتهي المفعول وخطرًا على صحة المجتمع، وذلك في إشارة مُبطنة لرئيس مجلس النواب المُنعقد في طبرق عقيلة صالح.

وتعليقًا على إعلان القاهرة بشأن الأزمة الليبية، أعرب أقطاي عن حزنه وأشفه لما وصفه بـ”المؤتمرات الصحفية التي يسعى منظموها بكل ما أوتوا من قوة لنفخ الروح في أبدان قد ماتت ونفوس قد بليت”، قائلاً: “إكرام الميت دفنه”.

وأطلق الرئيس المصري عبد الفتاح السيسي، خلال مؤتمر صحفي مشترك مع خليفة حفتر ورئيس مجلس النواب المنعقد قي طبرق عقيلة صالح بالقصر الرئاسي في القاهرة، مبادرة لحل الأزمة الليبية باسم “إعلان القاهرة”، تشتمل على احترام جميع المبادرات والقرارات الدولية بشأن وحدة ليبيا.

ويشمل “إعلان القاهرة” دعوة كل الأطراف الليبية لوقف إطلاق النار اعتبارا من الاثنين، مع أهمية الالتزام بمخرجات مؤتمر برلين بشأن الحل السياسي في ليبيا، كما تتضمن المبادرة الالتزام بإعلان دستوري ليبي، وتطالب المجتمع الدولي بضرورة العمل على إخراج المرتزقة الأجانب من الأراضي الليبية.

وتتضمن المبادرة كذلك تفكيك المليشيات وتسليم أسلحتها، كما تهدف لضمان تمثيل عادل لأقاليم ليبيا في مجلس رئاسي ينتخبه الشعب، وتوزيع عادل وشفاف للثروات على جميع المواطنين، دون استحواذ الميليشيات على أي من مقدرات الليبيين.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق