محلي

كتائب مسلحة بأوباري تنشق عن الكرامة وتعلن انحيازها للوفاق #قناة_الجماهيرية_العظمى_قناة_كل_الجماهير

أوج – أوباري
أعلنت غرفة عمليات أوباري العسكرية، والقوة المساندة لها من طوارق أوباري، انحيازها إلى حكومة الوفاق غير الشرعية، بعد استئناف العمل بحقلي الشرارة والفيل للنفط.

وأكدت غرفة عمليات أوباري في بيان لها، طالعته “أوج”، تبعيتها للفريق علي كنة، آمر المنطقة العسكرية الجنوبية بقوات حكومة الوفاق، معلنة استعادة القوى المتمركزة في حقلي الشرارة والفيل، بعد هزيمة خليفة حفتر في غرب ليبيا.

وحسب البيان، باركت وحدات منطقة أوباري العسكرية، ما وصفتها بـ”الانتصارات” التي أحرزتها قوات الوفاق المدعومة بالمرتزقة السوريين وتركيا، خلال الفترة الماضية، مُبدية استعداها للعمل على استعادة الوطن، ورفضهم لتمكين حكم الفرد، واضعين أنفسهم تحت تصرف آمر منطقة سبها، علي كنة.

ويأتي إعلان وحدات عسكرية من منطقة أوباري تبعيتها لحكومة الوفاق غير الشرعية، في الوقت الذي أعلنت فيه المؤسسة الوطنية للنفط استئناف العمل بحقل الشرارة النفطي، الواقع بالقرب من مدينة أوباري.

وكانت الوحدات العسكرية بمنطقة أوباري، خاضعة لقوات الكرامة، والقوات المساندة لها، إلا أنها انشقت عنها، وانضمنت للمليليشيات التابعة لحكومة الوفاق غير الشرعية.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق